أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





تاريخ المسجد الأقصى خطبة جمعة

الحمد لله فالق الحب والنوى، ومحيِ العظام بعد الموت والبِلى، ومُنْزِلِ القطرِ والندى، أحمده سبحانه وأشكره على نعمه التترى ..



18-11-2011 06:20 مساء
صحراوي محمد
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 28-04-2011
رقم العضوية : 19
المشاركات : 83
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 225
 offline 
الحمد لله فالق الحب والنوى، ومحيِ العظام بعد الموت والبِلى، ومُنْزِلِ القطرِ والندى، أحمده سبحانه وأشكره على نعمه التترى وآلاءه العظمى، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له الذي بارك حول المسجد الأقصى، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله خير من وطأ الثرى، إمام التقى وعنوان الهدى فصلى الله عليه وعلى أله وصحبه الأطهار الحنفاء، ما تحقق لأمة الإسلام نصر أو بدا، وما تمسك عبد لله بدين الله ولنبيه اقتفى. أما بعد: فأوصيكم عباد الله ونفسي أولاً بتقوى الله في السر والعلن فهي سبب المدد من الواحد الأحد بأسباب النصر على الأعداء يقول الباري جلت قدرته {وَإِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لَا يضِركم كَيْدُهُمْ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطٌ}
يَعيثُ بأَرضِنا قِردٌ حَقيرٌ *** وخِنْزِيرٌ تَذَأَّبَ مُسْتَهِينا
يَدُوسُ القدسَ وا أسفا جهاراً *** وَحَوْلَ رُبُوعها قومي عِزِينا؟
وَثَمَّ المسجدُ الأقصى يُنادي *** وَيَصْرُخُ في جموعِ المسلمينَا
ولكن لا ترى إلا نَؤُوماً *** تغافلَ عن نداءِ الصَّارخينا
ولا تلقى سو لاهٍ ضحُوكٍ *** كأنَّ القومَ مِنْ شكْرٍ عَمُونا
بيت المقدس:هو البيت المنزه، أو المطهر.وقيل: الأرض المباركة كانت مدينة القدس قبل مجيء سيدنا إبراهيم في كنف اليبوسيين الكنعانيين العرب, وقد اتخذ ملكُهم من بقعة المسجد الأقصى مكانا للعبادة, حيث أنه كان موحدا يعبد الله. و أقام علاقة وطيدة بسيدنا إبراهيم بعد عودة هذا الأخير من مصر, و كانا يمارسان في تلك البقعة الشريفة شعائرهما الدينية. و تروى أربع روايات حول تاريخ بناء المسجد الأقصى, لكن الأمر الثابت في جميع المصادر الدينية أن المسجد الأقصى هو ثاني مسجد بني على الأرض استنادا لما رواه البخاري في صحيحه عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قلت يا رسول الله أي مسجد وضع في الأرض أول؟ قال المسجد الحرام. قلت ثم أي؟ قال: المسجد الأقصى. قلت كم كان بينهما؟ قال: أربعون سنة. الرواية الأولى: يقال أن الملائكة هم الذين بنوا المسجد الأقصى بعدما بنوا المسجد الحرام قبله بأربعين سنة.الرواية الثانية: حسب القرطبي فإن أدم عليه السلام هو أول من بنى المسجد الحرام و من الراجح أن ابنه هو من بنى المسجد الأقصى بعده بأربعين عاما. الرواية الثالثة: تحكي هذه الرواية أن ملك الكنعانيين هو من بنى معبدا في بقعة بيت المقدس للعبادة قبل سليمان عليه السلام بآلاف السنين, الرواية الرابعة: سليمان عليه السلام هو من بنى بيت المقدس, كما ورد في الحديث الشريف: فقد روى النسائي عن عبد الله بن عمرو ابن العاص قال: " قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: إن سليمان عليه السلام لما بنى بيت المقدس سأل الله ثلاثا فأعطاه اثنتين و أرجوا أن يكون أعطاه الثالثة. سأله ملكا لا ينبغي لأحد من بعده, فأعطاه إياه, و سأله حكما يواطئ حكمه، فأعطاه إياه، و سأله من أتى هذا البيت لا يريد إلا الصلاة فيه أن يخرج من الذنوب كبوم ولدته أمه. فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: و أنا أرجو أن يكون قد أعطاه الثالثة". إلا أن الحديث الأول يبين أن سيدنا سليمان لا يمكن أن يكون قد بنى المسجد الأقصى لأول مرة بل أعاد بناءه، لأن سيدنا إبراهيم عليه السلام قد بنى المسجد الحرام قبل مئات السنين. وبعد وفاة نبي الله سليمان، انقسم اليهود إلى عدة أسباط تحت حكم دولتين إحداهما عاصمتها القدس الشريفة، و كان كلا من الدولتين ضعيفا فأصبحا في مرمى أطماع الغزاة، لتبدأ مرحلة غزو فلسطين و بالتالي المسجد الأقصى. فكان من نتيجة زحف البابليين على فلسطين تدمير القدس و نهب المسجد الأقصى و إخراج اليهود منه. و تمت إعادة بناءه في عهد الفرس ثم في عهد الرومان. وخدم بيت المقدس نبي الله زكريا و يحيى و عيسى و كذلك السيدة مريم التي تكفل زكريا عليه لسلام برعايتها. و بعد ذلك أقدم أحد ملوك الروم المدعو طيطس على إحراق مدينة القدس بما فيها بيت المقدس عام سبعين ميلادية، و كان هذا هو التدمير الثاني للمسجد. و خلفه الطاغية أدريانوس الذي دمر ما بقي من بيت المقدس عن أخره سنة مائة وخمسة وثلاثين ميلادية و أقام مكانه معبدا و ثنيا سماه جوبتير. و حين سيطرت النصرانية المحرفة على البلد تم تدمير المعبد الوثني ليبقى بيت المقدس خاليا من أي بناء إلى أن أسرى الله برسوله الكريم إليه. في معجزة الإسراء ما يربط المسلمين إلى هذه الأرض المقدسة.

أقول قولي....................................

الحمد لله الذي جعل بعد الضيق مخرجاً وبعد الهم فرجاً وبعد العسر يسراً، أحمده سبحانه وأشكره على عظيم حكمته وتدبيره وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له جعل مع العسر يسراً، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله دل أمته على طريق النصر والعز والتمكين أما بعد: فيا أمة العزة والإباء كان أول عهد القدس بالفتح الإسلامي في عهد الفاروق رضي الله عنه ورفض أهلها إلا أن يسلموا مفتاح المدينة لعمر بن الخطاب شخصياً فلما جاءه الخبر ركب إليهم ولم يبدل من مظهره ولا من مركبه لأن عزة الإسلام كانت تملأ قلبه فتنعكس على محياه هيبة وإجلالاً، فَقَدِمَ عليهم بثوبه المرقع آخذاً بلجام دابته التي يركب عليها مولاه، وهو يخوض في الطين رضي الله عنه فتسلم المفتاح وكتب لأهلها العهد المشهور ودخل دخول الفاتحين، ولما دخل بيت المقدس وجد على الصخرة نجاسة لأن النصارى كانوا يقصدون إهانتها، مقابلة لليهود الذين يصلُّون إليها، فأمر بإزالة النجاسة عنها، وكانت الصخرة مكشوفة حتى عهد الوليد بن عبد الملك الذي بنى القبة عليها، وكان أول سقوط للقدس في أيدي الصليبين في عام أربعمائة واثنان وتسعون هـجري حيث سلم القائد الفاطمي القدس ودفع أيضاً مبلغاً من المال للقائد الصليبي ريموند مقابل الإبقاء على حياته وحَرَسه الخاص، وترك الصليبيين يذبحون أهل القدس حيث قتلوا بالمسجد وحده ما يزيد على سبعين ألفاً حتى دخل قائدهم وهو يتلمس الطرق بين الجثث والدماء التي بلغت ركبته، وغيَّرَ المجرمون من معالم المسجد فجعلوا جزءا منه كنيسة و جزءا سكناً لفرسانهم وبنوا بجواره مستودعا لأسلحتهم، أما مسجد الصخرة فحولوه إلى كنيسة ونصبوا فوق القبة صليباً كبيراً. ثم قيض الله للمسجد الأقصى المبارك القائد المؤمن صلاح الدين الأيوبي وكانت عودة المسجد الأقصى إلى مكانها الطبيعي في حيازة المسلمين يوم الجمعة السابع والعشرين من رجب عام خمسمائة وثلاث وثمانين للهجرة، واستمر في عز المسلمين حتى كانت المؤامرة الدولية على الأرض المباركة وتسليمها لليهود، وقد فطن أهل فلسطين للمؤامرات من بدايتها وكانت هناك تضحيات وقصص عجيبة وكانت حرب سبعة وستين ميلادي التي احتلت فيها دولة اليهود الجزء الشرقي من مدينة القدس ودأب الشُّبَّان الإسرائيليون على اقتحام المسجد الأقصى والرقص والغناء وإقامة الحفلات الخلاعية والاعتداء على المصلين فيه، ثم كان إحراق المسجد الأقصى في أحد وعشرين أوت سنة ألف وتسعمائة وتسعة وستين ميلادية ،واستبسل أهل القدس في إطفاء الحريق رغم محاولات اليهود تعطيلهم، واستمرت الحفريات لغرض هدم المسجد الأقصى، وهاهم إخواننا هناك مازالوا يعانون من بطش اليهود وظلمهم ولكن الله غالب على أمره. أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: {أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمْ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ}أيها الإخوة المسلمون: إن تربية الأولاد من بنين وبنات على أن يعيشوا هموم أمتهم وأن يشعروا بأن المسلمين جسد واحد فيه عز هذه الأمة، فلاشك أن هناك فرق كما بين السماء والأرض بين من نشأ لا يهتم إلا بشهواته ورغباته، وبين من نشأ وقلبه يعتصر ألما على أحوال أمته فيسعى للصلاح، فلنجعل قضية القدس حاضرة في قلوب أبنائنا ولنربي في كل واحد منهم أنه صلاح الدين المنتظر، وذكروهم بوعد الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم :(( لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تُقَاتِلُوا الْيَهُودَ حَتَّى يَقُولَ الْحَجَرُ وَرَاءَهُ الْيَهُودِيُّ يَا مُسْلِمُ هَذَا يَهُودِيٌّ وَرَائِي فَاقْتُلْهُ)) علموهم أنه لن يتحقق ذلك فيهم بالتمني وإنما بطاعة الله والاستقامة على دينه، وإنَّا لنقول لليهود إن الأرحام التي ولدت صلاح الدين لم تعقم بعد عن إنجاب مثله وحتى ذلك الحين فلا أقل من الدعاء لإخواننا بالنصر والتمكين، فعاهد ابنك ولا تدَعْ يمر عليه يوم دون أن يدعو لهم، لاسيما إن كان صغيراً لم يجر عليه القلم بعد بالذنوب اغرسوا في وجدانهم القاعدة الربانية التي وضعها العليم الخبير بقوله:{وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنْ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنْ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنْ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} اللهم إنا نسألك أن تخزي اليهود والنصارى, اللهم إنا نسألك أن تنصر الإسلام والمسلمين, اللهم إنا نسألك أن تحفظنا بالإسلام قائمين وقاعدين وراقدين يا رب العالمين. اللهم انصر جندك وأيدهم في فلسطين وفي كل مكان, اللهم آمن خوفهم, وفك أسرهم, ووحد صفوفهم, وألف بين قلوبهم، وحقق آمالنا وآمالهم، وطهر المقدسات من دنس اليهود المتآمرين والمنافقين والمتخاذلين, اللهم صلّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين. عباد الله إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون.



19-11-2011 11:42 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
رشيد الوهراني
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-10-2011
رقم العضوية : 163
المشاركات : 348
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 207
 offline 
look/images/icons/i1.gif تاريخ المسجد الأقصى خطبة جمعة
ما شاء الله خطبة قيمة

شكرا

20-11-2011 11:52 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
فتيحة أمة الله
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 22-06-2011
رقم العضوية : 63
المشاركات : 266
الدولة : الجزائر
الجنس : أنثى
قوة السمعة : 354
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif تاريخ المسجد الأقصى خطبة جمعة
شكرا على الخطبة القيمة

20-01-2012 12:50 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
الرائد
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 242
المشاركات : 483
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 140
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif تاريخ المسجد الأقصى خطبة جمعة
شكرا لك وبارك الله فيك ... تحياتي

20-01-2012 12:51 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
الرائد
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 242
المشاركات : 483
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 140
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif تاريخ المسجد الأقصى خطبة جمعة
شكرا لك وبارك الله فيك ... تحياتي




الكلمات الدلالية
جمعة ، خطبة ، الأقصى ، المسجد ، تاريخ ،


 







الساعة الآن 01:20 صباحا