أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





العنوسه في الجزائر

الموضوع للأمانة منقول من : شبكة الاعلام العربية ملايين الفتيات ينتظرن ابن الحلال العنوسة في الجزائر محيط : بات تأ ..



13-11-2011 08:21 صباحا
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
الموضوع

للأمانة منقول من : شبكة الاعلام العربية

ملايين الفتيات ينتظرن ابن الحلال
العنوسة في الجزائر


محيط : بات تأخر سن الزواج أمرا واقعا فرضته الأوضاع المالية الصعبة التي تعيشها أغلب المجتمعات العربية وتتجسد أغلب ملامحه في تفشي ظاهرة العنوسة بين الجنسين، وان اختلفت ملامح هذه الظاهرة من مجتمع لآخر لكنها تتفق في مجملها على أنها مشكلة حائرة تبحث عن حل.
ومثلها مثل باقي الدول العربي تعاني الجزائر من تفاقم آفة بقاء ملايين الفتيات دون زواج وبخاصة اللواتي تجاوزن الثلاثين من العمر، وقد طُرحت هذه المشكلة مراراً للنقاش والبحث عن الحلول، إلا أنها استعصت على كل الوصفات وباتت تتضخم باستمرار ككرة الثلج المتدحرجة، وذلك من واقع التحقيق الذي كتبه حسين محمد ونشرته جريدة الاتحاد الإماراتية.
حيث تشير الأرقام إلى أن أكثر من
5 ملايين فتاة تجاوزن سن الخامسة والثلاثين غير متزوجات، وهو ما يعني إمكانية بقائهن دون زواج طوال حياتهن، بالنظر إلى ذهنية الجزائريين وطريقة تفكيرهم، إذ عادة ما يتجهون إلى الزواج بفتياتٍ تتراوح أعمارُهن بين 18 و25 سنة حينما يجدون أنفسهم مهيئين للزواج ويعزفون عن الاقتران بفتيات فوق عمر الثلاثين إلا إذا تعلق الأمر بالارتباط العاطفي أو امتلاك الفتاة المعنية لسكنٍ وسيارة ومقوِّمات رغد العيش، حيث يمكنها آنذاك جلب عريسٍ يفتقد هذه الأشياء، مهما كان سنها.

واحدة من خمس
وبهذا الصدد، تؤكد نتائج تحقيق قامت به وزارة الصحة الجزائرية ونشرت نتائجه في يونيو الماضي أن جزائرية واحدة من ثلاث تتزوج بين سن الـ15 و19 سنة، و41.5 بالمائة منهن يتزوجن بين سن الـ20 و الـ24، بينما تتزوج واحدة فقط من كل 5 فتيات تجاوزن سن الخامسة والعشرين، ما يعني أن حظوظ 80 بالمائة منهن تتضاءل بعد هذه السن في إيجاد شريك العمر، وتكاد تنعدم بعد سن الخامسة والثلاثين.
وتقف أسبابٌ عديدة وراء تفاقم هذه الآفة، ولعل أهمها الأسباب الاقتصادية؛ حيث تعيش المدن الكبرى، وبخاصة الجزائر العاصمة التي يتمركز بها 5 ملايين جزائري، أزمة سكن حادة منذ استقلال الجزائر في صيف 1962 وما تلاه من نزوح ريفي واسع إليها وإلى المدن الكبرى بحثاً عن سبل العيش الكريم واستجابة لإغراء نداءات المدنية الحديثة.
ونظراً لاكتظاظ الشقق السكنية بأفراد العائلات، فقد نتج عن ذلك تأخر سن زواج أبنائها إلى غاية إيجاد سكنات أخرى، وهذه الظاهرة غير موجودة في الأرياف التي «تعاني» ظاهرة عكسية وهي الزواج المبكر بسبب بساطة العيش وإمكانية توسيع السكن العائلي بسهولة للأبناء المتزوجين، ليشمل أسراً جديدة داخل العائلة الكبيرة، وهي مفارقة غريبة بين المدينة والريف بالجزائر.

وبرغم الجهود التي بذلتها الجزائر منذ الاستقلال لمعالجة أزمة السكن، إلا أنها ما فتئت تتفاقم بسبب السرعة السكانية العالية، حيث تضاعف الجزائريون ثلاث مرات منذ الاستقلال في 1962 إلى الآن وانتقلوا من 12 مليون نسمة إلى قرابة 35 مليون نسمة الآن. ويشكل الشباب، من الجنسين، نسبة 75 بالمائة منهم. ويُضاف إلى ذلك ارتفاعُ نسبة البطالة وقلة فرص العمل وضعفُ الأجور، ما يجعل حتى الحاصلين عن فرص عمل يقضون سنوات طويلة قبل ادخار المال اللازم لتكاليف الزواج المختلفة، لاسيما وأن المهور باهظة، وقد اشتكى الجزائريون كثيراً من هذه المشكلة واعتبروها إحدى العقبات التي تعسِّر زواجهم.
بينما اختار الكثير من الشباب البطال، أو محدود الدخل، الهجرة غير الشرعية في «قوارب الموت» إلى إسبانيا وإيطاليا ودول أخرى، بحثاً عن فرص حياةٍ أفضل، ويقترن بعضهم بأوروبيات لتسوية وثائقه الإدارية، ما يعني آلياً تضييع فرصة زواج على ابنة بلده.
سمعة الجامعيات

وهناك سبب آخر رئيسي للمعضلة لا يمتُّ بصلة إلى السكن والعمل والدخل، ويتعلق بسوء سمعة المتخرِّجات في الجامعة والأحكام المسبقة الشائعة لدى الجزائريين في هذا الجانب. وغالباً ما تكون هؤلاء المتخرجات ريفيات، وبرغم عدم وجود نسبة عزوبية كبيرة بها مقارنة بالمدن كما أسلفنا، إلا أن الريفيين يعزفون عن الزواج بهن في الغالب على خلفية تدهور سمعة الجامعيات في السنوات الأخيرة بسبب السلوكيات «المنحرفة» التي تقترفها بعضُهن في الأحياء الجامعية بالمدن بعيداً عن رقابة الأهل.
ومع أن المسألة تتعلق ببعض الجامعيات فقط، إلا أن كثرة حديث الصحافة الجزائرية عن هذه الانحرافات الأخلاقية، جعل الرجال يقعون في فخِّ التعميم الخاطئ ويصدرون أحكاماً قاسية ضد الجامعيات ويتجنبون الاقتران بهن تفادياً لنظرات الاحتقار من المجتمع. واشتكت الجامعيات كثيراً من
هذه الظاهرة على صفحات الصحف المحلية، إلا أن استمرار مظاهر الفساد الأخلاقي في مختلف الأحياء الجامعية بالمدن الجزائرية، أبقى على نفس الأحكام المسبقة التعميمية ضدهن.

وبالنتيجة، فإن أعلى نسبة للعزوبية بين الفتيات في الجزائر سجلت بين المتخرجات في الجامعية، وهو ما يؤكده تحقيق وزارة الصحة الذي يشير إلى 76.9 بالمائة من
الجامعيات يجدن أنفسهن دون زواج بينما لا تتعدى النسبة 36.9 بالمائة لدى الحاصلات على المستوى الابتدائي.

وصفاتٌ عاجزة

على الرغم من ارتفاع حالات الزواج في العشرية الأخيرة في الجزائر وتجاوزها الـ300 ألف زيجة كل سنة في الأعوام الثلاثة الأخيرة، وهو تطوُّرٌ ملحوظ مقارنة بالسنوات السابقة التي لم تكن تسجِّل حتى نصف هذا العدد سنوياً، فإن نسبة العنوسة في تفاقم أيضاً، حيث يدخل هنا عاملُ النموِّ الديمجرافي.
وتأمل الجزائر بتخفيف حدة الظاهرة من خلال بناء مليون سكن بين 2004 و2009 وكذا الإعلان عن الانطلاق في مشروع جديد لبناء مليون سكن آخر بين 2009 و2014، فضلاً عن إنشاء 3 ملايين وظيفة إلى غاية 2014 لمكافحة البطالة والهجرة غير الشرعية للشباب الجزائري وتحسين ظروفه المعيشية. وتأمل السلطاتُ أن يؤدي هذا البرنامج الطموح إلى استقرار اجتماعي واسع وبالتالي مكافحة مختلف الآفات ومنها العنوسة وما ينجر عنها من انحرافاتٍ أخلاقية.
التعدد لمحاربة العنوسة

رفع الشيخ شمس الدين بوروبي، لواء التعدد منذ نحو 18 سنة، وقال إنه الحل الأمثل لمشكل العنوسة وقد ألَّف في ذلك كتاباً شهيراً عنوانه «تأنيس العوانس» وأنشأ جمعية خيرية جعلت هذه المسألة من مهامها. إلا أن هذا الحل اصطدم في البداية برفض بعض العوانس معالجة مشكلتهن بالتعدد، ثم اصطدم منذ مارس 2005 بإصدار السلطات قانوناً يقيِّد التعدُّد ويمنع الزوج من الزواج ثانية إلا إذا وافقت الزوجة الأولى كتابياً أمام قاضٍ، وهو الأمر الذي نسف مشروع التعدد لمكافحة العنوسة من الأساس، في حين بدأ آخرون يستعدون لتنظيم حملة جديدة للتكيُّف مع هذا القانون شعارُها «اخطبي لزوجك».
-------------------------------------
وأنا أضيف إلى ذلك أسباب أخرى وهي :


01 - الهروب من الشاب المتدين والمتخلق من أجل الحرية والتفتح كما يقال .
02 - البعد عن الدين والتاريخ الأسود للكثير من الفتيات .
03 - إنتشار ترقيع غشاء البكارة بشكل رهيب .
04 - إنتشار بيوت الدعارة بشكل كبير ، فيصبح الشاب ما أتى به النهار ذهب به الليل .
05 - العلاقات العابرة قبل الزواج .
06 - حلم الفتيات البسيطات بأن يجدن أبطال مسلسلات مثل مهند(خاين البيت)
07 - طول الدراسة ليسانس ثم ماجيستير ثم دكتورة ....إلخ ....ثم ...العنووووووووسة .

فالموضوع مطروح للنقاش الجاد البناء في كافة جوانبه واسبابه لانه يمسنا في الصميم كمجتمع مسلم ولنا بنات واخوات من حقهن بناء بيوت وانجاب اولاد وتكوين اسر في اطار الشرع القويم والله الموفق للصواب



تم تحرير الموضوع بواسطة :BENACEUR
بتاريخ:13-11-2011 12:34 مساء

توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

13-11-2011 12:50 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
مسامحي
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 14-04-2011
رقم العضوية : 3
المشاركات : 270
الدولة : DZ
الجنس : ذكر
الدعوات : 5
قوة السمعة : 402
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif العنوسه في الجزائر
السلام عليكم

أولا شكرا على طرح هذا الموضوع الهام

فعلا مشكلة العنوسة مشكلة كبيرة ومشكلة عويصة وهي تمس الرجال كذلك مثل النساء

لي عودة إن شاء الله

13-11-2011 02:19 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
موسى عكرم
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 01-11-2011
رقم العضوية : 178
المشاركات : 303
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 146
 offline 
look/images/icons/i1.gif العنوسه في الجزائر
السلام عليكم

والله أرقام مخيفة

أرى أن هذه المشكلة من بين أسبابها سبب تعنت أولياء الأمر وؤيتهم للأمور نظرة مادية بحتة

فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول " من جاءكم ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض "

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

شكرا على طرح الموضوع

13-11-2011 08:08 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
زرقي رشيدة
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 13-11-2011
رقم العضوية : 183
المشاركات : 227
الجنس : أنثى
قوة السمعة : 284
 offline 
look/images/icons/i1.gif العنوسه في الجزائر
السلام عليكم

كذلك من أسباب العنوسة في رأيي

- تسهيل الحرام وتوفيره وتوسيعه وتزييينه والحلال وتعسيره

- صعوبة المعيشة وعدم توفر مناصب الشغل للشباب حتى يتمكن من فتح بيت والتكفل بأسرة

وهناك أسباب كثيرة طبعا

كذلك وسائل الإعلام التي زينت الباطل وغطت على كثير من الحق مثل تعدد الزوجات ...

نسأل الله لشباب المسلمين أن يرزقهم الحلال حتى يتمكنوا من بناء أوطانهم ...

14-11-2011 06:01 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
عيسي عبد القادر
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/g.gif العنوسه في الجزائر
شكرا لكم جميعا واقول للاخت رشيدة تصفحي موضوع تعدد الزوجات في الاسلام في نفس المنتدى (يعني هذا) وكيف هي رحمة الشريعة الاسلامية بهذه الامة والله الموفق للصواب


تم تحرير المشاركة بواسطة :عيسي عبد القادر
بتاريخ:14-11-2011 06:02 مساء

توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

16-01-2012 03:57 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [5]
عبد الحليم
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 13-06-2011
رقم العضوية : 55
المشاركات : 253
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 241
 offline 
look/images/icons/i1.gif العنوسه في الجزائر
شكرا على الموضوع

21-01-2012 11:27 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [6]
صالح333
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 244
المشاركات : 276
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 41
 offline 
look/images/icons/i1.gif العنوسه في الجزائر
العنوسة في الحقيقة موجودة في جميع الدول العربية تقريبا وليس في الجزائر فقط

ولذلك فإنها مشكلة عميقة ومتجذرة يجب أن يجتمع لها أولوا الحل والربط والعلماء والعقلاء

وكذلك العنوسة كما أنها موجودة عند النساء فهي كذلك موجودة عند الرجال

شكرا على الموضوع




الكلمات الدلالية
العنوسه ، في ، الجزائر ،


 







الساعة الآن 09:18 صباحا