أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





احذروا يااخوان لحوم العلماء مسمومه

[table][tr][td]عفو، الروابط لا تظهر إلا بعد التسجيل[/td][td]عفو، الروابط لا تظهر إلا بعد التسجيل[/td][td]عفو، الروابط لا ..



11-11-2011 07:32 صباحا
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
[table][tr][td]عفو، الروابط لا تظهر إلا بعد التسجيل [/td] [td] عفو، الروابط لا تظهر إلا بعد التسجيل [/td] [td] عفو، الروابط لا تظهر إلا بعد التسجيل [/td] [/tr][/table][table][tr] [td]

كتبه
الشيخ
عبد العزيز بن عبدالله بن باز

[/td][/tr][tr][td]
logo2
بيان من سماحة
الشيخ
الوالد
/
عبدالعزيز بن عبدالله بن باز ( رحمه الله )


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد الأمين وعلى آله وصحبه ومن اتبع سنته إلى يوم الدين أما بعد:
فإن الله عز وجل يأمر بالعدل والإحسان وينهى عن الظلم والبغي والعدوان، وقد بعث الله نبيه محمدا salla2 بما بعث به الرسل جميعا من الدعوة إلى التوحيد، وإخلاص العبادة لله وحده، وأمره بإقامة القسط ونهاه عن ضد ذلك من عبادة غير الله، والتفرق والتشتت والاعتداء على حقوق العباد، وقد شاع في هذا العصر أن كثيرا من المنتسبين إلى العلم والدعوة إلى الخير يقعون في أعراض كثير من إخوانهم الدعاة المشهورين ويتكلمون في أعراض طلبة العلم والدعاة والمحاضرين، يفعلون ذلك سرا في مجالسهم، وربما سجلوه في أشرطة تنشر على الناس وقد يفعلونه علانية في محاضرات عامة في المساجد وهذا المسلك مخالف لما أمر الله به رسوله من جهات عديدة منها:
أولا: أنه تعد على حقوق الناس من المسلمين، بل خاصة الناس من طلبة العلم والدعاة الذين بذلوا وسعهم في توعية الناس وإرشادهم وتصحيح عقائدهم ومناهجهم، واجتهدوا في تنظيم الدروس والمحاضرات، وتأليف الكتب النافعة.
ثانيا: أنه تفريق لوحدة المسلمين وتمزيق لصفهم، وهم أحوج ما يكونون إلى الوحدة والبعد عن الشتات والفرقة وكثرة القيل والقال فيما بينهم، خاصة وأن الدعاة الذين نيل منهم هم من أهل السنة والجماعة المعروفين بمحاربة البدع والخرافات والوقوف في وجه الداعين إليها، وكشف خططهم وألاعيبهم، ولا نرى مصلحة في مثل هذا العمل إلا للأعداء المتربصين من أهل الكفر والنفاق او من أهل البدع والضلال.
ثالثا: أن هذا العمل فيه مظاهرة ومعاونة للمغرضين من العلمانيين والمستغربين وغيرهم من الملاحدة الذين اشتهر عنهم الوقيعة في الدعاة، والكذب عليهم والتحريض ضدهم فيما كتبوه وسجلوه، وليس من حق الأخوة الإسلامية أن يعين هؤلاء المتعجلون أعداءهم على إخوانهم من طلبة العلم والدعاة وغيرهم.
رابعا: إن في ذلك إفسادا لقلوب العامة والخاصة ونشرا وترويجا للأكاذيب والإشاعات الباطلة وسببا في كثرة الغيبة والنميمة، وفتح أبواب الشر على مصاريعها لضعاف النفوس الذين يدابون على بث الشبه وإثارة الفتن ويحرصون على إيذاء المؤمنين بغير ما اكتسبوا.
خامسا: أن كثيرا من الكلام الذي قيل لا حقيقة له وإنما هو من التوهمات التي زينها الشيطان لأصحابها وأغراها بها وقد قال الله تعالى: "يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا...الآية"، والمؤمن ينبغي أن يحمل كلام أخيه المسلم علىأحسن المحامل وقد قال بعض السلف: لا تظن بكلمة خرجت من أخيك سوءا وأنت تجد لها في الخير محملا.
سادسا: وما وجد من اجتهاد لبعض العلماء وطلبة العلم فيما يسوغ فيه الاجتهاد فإن صاحبه لا يؤاخذ به، ولا يثرب عليه إذا كان أهلا للاجتهاد فإذا خالفه غيره في ذلك كان الأجدر أن يجادله بالتي هي أحسن حرصا على الوصول إلى الحق من اقرب طريق، ودفعا لوساوس الشيطان وتحريشه بين المؤمنين، فإن لم يتيسر ذلك ورأى أحد أنه لا بد من بيان المخالفة فيكون ذلك بأحسن عبارة وألطف إشارة، ودون تهجم أو تجريح أو شطط في القول قد يدعو إلى رد الحق أو الإعراض عنه، ودون تعرض للأشخاص أو اتهام للنيات أو زيادة في الكلام لا مسوغ لها، وقد كان الرسول salla2 يقول في مثل هذه الأمور: "ما بال أقوام قالوا كذا وكذا"
فالذي انصح به هؤلاء الأخوة الذين وقعوا في اعراض الدعاة ونالوا منهم أن يتوبوا إلى الله تعالى مما كتبته أيديهم، أو تلفظت به ألسنتهم مما كان سببا في إفساد قلوب بعض الشباب وشحنهم بالأحقاد والضغائن، وشغلهم عن طلب العلم النافع، وعن الدعوة إلى الله بالقيل والقال، والكلام عن فلان وفلان، والبحث عما يعتبرونه أخطاء للآخرين وتصيدها وتكلف ذلك.
كما أنصحهم أن يكفروا عما فعلوه بكتابة او غيرها مما يبرؤون فيه انفسهم من مثل هذا الفعل ويزيلون ما علق بأذهان من يستمع إليه من قولهم، وأن يقبلوا على الأعمال المثمرة التي تقرب إلى الله وتكون نافعة للعباد وأن يحذروا من التعجل في إطلاق التكفير أو التفسيق أو التبديع لغيرهم بغير بينة ولا برهان، قال النبي salla2: "من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما" متفق على صحته.
ومن المشروع لدعاة الحق وطلبة العلم إذا أشكل عليهم أمر من كلام أهل العلم أو غيرهم أن يرجعوا إلى العلماء المعتبرين ويسألوهم عنه، ليبينوا لهم جلية الأمر ويوقفوهم على حقيقته ويزيلوا ما في أنفسهم من التردد والشبهة عملا بقول الله عز وجل في سورة النساء: "وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا"
والله المسؤول أن يصلح أحوال المسلمين جميعا، ويجمع قلوبهم وأعمالهم على التقوى وأن يوفق جميع علماء المسلمين وجميع دعاة الحق لكل ما يرضيه وينفع عباده، ويجمع كلمتهم على الهدى ويعيذهم من أسباب الفرقة والاختلاف وينصر بهم الحق ويخذل بهم الباطل إنه ولي ذلك والقادر عليه.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم
ومن اهتدى بهداه إلى يوم الدين

عبد العزيز بن عبد الله بن باز (رحمه الله)
الرئيس العام لإدارة البحوث العلمية والافتاء والدعوة والإرشاد

و قد صدر هذا البيان بتاريخ (17
/
6
/
1414هـ)



لقدرايت الجرائد اليوم 11.11.2011. مملوءه بردود وكلمات نابيه ضد الشيخ القرضاوي حفظه الله فارتايت ان انقل هذه الكلمه للشيخ بن باز رحمه الله حتى يعرف اتباعه انهم مخطؤن ويجب عليهم التوبه اذا كانوا فعلا من السلف الصالح الا يكفيهم ان العالم اذا اجتهد واصاب فله اجران وان اجتهد واخطا فله اجر فكيف يصنفون انفسهم اللهم انا نسالك العفو والعافية ءمين

[/td][/tr][/table]



















توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

11-11-2011 07:54 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
عيسي عبد القادر
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif احذروا يااخوان لحوم العلماء مسمومه
احذر من الكلام في العلماء
إن جرح العالم ليس جرحًا شخصيًّا كجرح العامي، ولكنه طعن يصل إلى ما يحمله من العلم، ولذلك كان الطعن في العلماء بابًا من أبواب الزندقة.

قال الإمام أحمد رحمه الله: ( إذا رأيت الرجل يغمز حماد بن سلمة فاتهمه على الإسلام، فإنه كان شديدًا على المبتدعة )

وقال يحيى بن معين: ( إذا رأيت الرجل يتكلم في حماد بن سلمة وعكرمة مولى ابن عباس فاتهمه على الإسلام )

وقال سفيان بن وكيع: ( أحمد عندنا محنة، به يعرف المسلم من الزنديق )

هذا هو قدر العالم في الأمة ، وهذه منزلته ، وتلك مكانته ، ولذا كان من الواجب علينا تقدير العلماء ، وعدم الوقوع فيهم في المجالس وعبر وسائل الإعلام المختلفة ، ومحاولة التصدي لكل من حاول الانتقاص منهم أو الكلام فيهم أو لمزهم بعيب ونحوه .

ونحن إذ نقول ذلك لا ندعي العصمة فيهم ، فهم بشر يخطئون ويصيبون ولكن أن يتطاول عليهم السفهاء ويتكلم عليهم أهل الفسق والخناء فهذه التي لا تقبل ، والنصيحة للعالم لها أسلوبها ولها طريقها بعيداً عن التشهير والتسفيه والتحقير ، يقول ابن عباس -رضي الله عنهما-: " من آذى فقيها فقد آذى رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن آذى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد آذى الله عز وجل ".

فهل يعي المسلمون قيمة علمائهم ومنزلتهم فيدافعوا عنهم ويذبوا عن أعراضهم ويحفظوا ألسنتهم عن الوقيعة فيهم فكيف يُقوّم العامي عالماً من علماء المسلمين أفنى عمره وحياته في ثني الركب في الطلب والسهر على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ؟!!

ورحم الله ابن عساكر حين قال : (( أعلم يا أخي - وفقني الله وإياك لمرضاته وجعلني وإيّاك ممن يخشاه ويتقيه حق تقاته - أن لحوم العلماء مسمومة، وعادة الله في هتك أستار منتقصهم معلومة، وأن من أطلق لسانه في العلماء بالثلب ، بلاه الله قبل موته بموت القلب)).

[/font]

[font=Simplified Arabic lang=AR-SA]نسأل الله أن يحفظ علماءنا وأن يبارك فيهم وأن ينفع بهم الإسلام والمسلمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

ا
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

11-11-2011 11:37 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
احمد عادل
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 04-06-2011
رقم العضوية : 50
المشاركات : 218
الدولة : DZ
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 24-3-1992
قوة السمعة : 263
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif احذروا يااخوان لحوم العلماء مسمومه
يزعمون أنهم يتبعون الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز (رحمه الله)

لكن في حقيقة الأمر هم يتبعون هواهم وجهلهم الذي سيهلكم يوما ما والذي

جر على الأمة وبالا وانتكاسا

العلماء مصابيح الدجى تهتدي بهم الأمة

شكرا لك أخي عبد القادر



تم تحرير المشاركة بواسطة :احمد عادل
بتاريخ:11-11-2011 11:38 صباحا


15-11-2011 08:15 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
بسدات الطيب
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 26-04-2011
رقم العضوية : 4
المشاركات : 140
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 1-5-1965
الدعوات : 3
قوة السمعة : 564
 offline 
look/images/icons/i1.gif احذروا يااخوان لحوم العلماء مسمومه
العلماء جبلوا على العطاء ، مصابيح حق بها يستضاء.
شكرا، أخي عيسى عبد القادر، على التطرق لمثل هذا الموضوع، فالله نسأل العفـو والعافية في الدين والدنيا والآخرة - آميــــــــــــــــــــــن -




الكلمات الدلالية
احذروا ، يااخوان ، لحوم ، العلماء ، مسمومه ،


 







الساعة الآن 05:46 مساء