أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





مبارك يؤكد أن الإخوان اشتروا الناخبين.

مبارك يؤكد أن الإخوان اشتروا الناخبين.. ودول عربية تنفي زياراتها لمبارك حسنين كروم القاهرة -amp;#39;القدس العربيamp;#39 ..



31-05-2012 01:26 مساء
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
مبارك يؤكد أن الإخوان اشتروا الناخبين.. ودول عربية تنفي زياراتها لمبارك
حسنين كروم

القاهرة -'القدس العربي' أهم ما في الصحف المصرية الصادرة أمس، كان المؤتمر الصحافي الذي عقده رئيس حزب الحرية والعدالة محمد مرسي المرشح للرئاسة، أمام أحمد شفيق، وقدم فيه التعهدات التي اعتبرها مزيلة للشكوك في نوايا الإخوان للمرأة بنفي فرض الحجاب عليها، وللأقباط بأنهم شركاء الوطن وسيكون لهم تمثيل في مؤسسة الرئاسة، أي مستشارين، واختيار نائب منهم ولكنه ربطه بتعبير - ان أمكن - والحفاظ على الحريات العامة وأن لا تكون الوزارة من نصيب الإخوان، كما استمرت الاتصالات بين جميع القوى السياسية لتحديد مواقفها من المرشحين الاثنين، كما بدأت حملة شفيق محاولة للاتصال بحملة حمدين صباحي، وبغيرها لتستمع الى مطالبهم وشروطهم للالتزام بها، بينما حمدين أكد انه بعيد عن الاثنين، مرسي وشفيق، كما أصدر المجلس العسكري بيانا، وردت فيه عبارة تحتاج الى توضيح وهي: 'نحن نريد دولة قوية راسخة الأركان رئيسها هو شعبها تنطلق نحو المستقبل وافاقه ببرامج علمية مدروسة لها مدة زمنية محددة نقف فيها خلف رئيسنا ونسانده لتحقيقها، ان نجح فقد أوفى وان أخفق فليرحل'.
وإلى بعض مما عندنا:

تحقيقات حول الهجوم
على مقر حملة شفيق في الدقي

بدأت التحقيقات في الهجوم الذي تعرض له مقر حملة شفيق في الدقي، وإصدار محكمة جنايات القاهرة يوم السبت حكمها في قضية الرئيس السابق مبارك - آسف قصدي المخلوع - وقد بدأت جريدة 'الوطن' اليومية الخاصة يوم الثلاثاء نشر الحلقة الأولى التي أعدتها زميلتنا الجميلة منى مدكور، وحررها زميلها ميلاد زكريا، عما يحدث في جناح مبارك - ييه - قصدي المخلوع، وحواراته وزائريه ثم أعادت نشر الحلقة أمس - الأربعاء - بناء على طلـــب القراء، وهي خبطة صحافية هامة، لو صدقت كل معلوماتها، وقالت 'الوطن' يوم الثلاثاء في تقديمها لأول حلقة: 'كان دليلنا الموثق فيما حصلنا عليه شخصية لصيقة بمبارك لازمته طوال فترة وجوده في المركز الطبي العالمي والمحكمة واستطاعت هذه الشخصية التقاط صور وحوارات خاصة جدا لكل الشخصيات بمن فيها مبارك وابناه وحبيب العادلي'.

امراء خليجيون ينفون زيارة مبارك

لكن في اليوم التالي - أمس - الأربعاء - ذكرت الجريدة معلومة أخرى مخالفة بقولها وهي ترد على التشكيك في المعلومات ونفيها من جانب البعض: 'ولمن طلب منا توضيحا أكثر عن مصادر هذه المعلومات الدقيقة نؤكد انهما شخصان لهما حيثية ثابتة وشديدا الالتصاق والتواجد بجوار مبارك ورموز النظام السابق، كما نؤكد ان اجتهادات البعض غير صحيحة فالشخصان ليس لهما أي علاقة بالسياسة ولا المحامين في المحاكمة'.
وهكذا كشفت الصحيفة عن مصدرها وهي حراسة مبارك، وهذا عمل لا يجوز بالمرة من الناحية المهنية وكان عليها أن تصر على صدق معلوماتها فقط، اللهم إلا إذا كانت تريد إبعاد الأنظار عن المصدر الحقيقي، وعلى العموم فقد تم نفي زيارة أمير الكويت وسلطان عُمان قابوس، والأمير نايف بن عبدالعزيز، كما نفى السفير السعودي أحمد القطان هذا. ونذكر القراء بأنه سبق نشر جريدة 'روزاليوسف' مذكرات مبارك التي عرضها زميلنا توحيد مجدي، وأطرف ما جاء على لسان مبارك بالنسبة للانتخابات ومرشح الرئاسة: 'هما عملوا مظاهرات علشان الشوية دول، دول لو مسكوا كشك سجاير هيفلسوه، عمرو من النوع اللي شايف نفسه أوي، الإخوان مش هياخدوا أكثر من الثمانين مقعد اللي كانوا بياخدوها، أكيد دول لسه بيشتروا الأصوات زي ما كانوا بيعملوا معانا'.
أما زميلنا الرسام محمد الصباغ بـ'الاسبوع'، فكان رسمه عن امرأة ترمز لثورة يناير تبكي وهي ترتدي السواد وتصرخ يالهوووووي.

مفاجأة السباق الرئاسي
فاقت كل التوقعات

والى الساخرين ومعركة الرئاسة، حيث قام زميلنا في 'الوفد' محمد زكي بتخصيص أربع فقرات من بين خمس عشرة في عموده شواكيش هي:
'- مفاجأة السباق الرئاسي فاقت كل التوقعات ليجد المرشح الفل شفيق يا راجل نفسه داخل كواليس مسرحية مرسي عايز يخطف الكرسي.
- في جولة الإعادة وتكسير العظام، الإخوان سيطلقون لمرشحهم الاستبن حملة علاء الدين شبيك لبيك، شنطة رمضان بين أيديك.
- الطريق إلى القصر الرئاسي وصل إلى مائة جنيه وكيلو لحمة من بيت اللوح وقزازة زيت، يا ثورتاه'.
- بعد الاستحواذ على كحكة البرلمان إخوان التكويش اعتبروا كحكة الرئاسة في ايد شفيق يا راجل عجبة'.
وعبارة شفيق يا راجل استخدمها الفنان محمد نجم في مسرحية عش المجانين وهو يتكلم مع الفنان الراحل حسن عابدين، ومرسي عايز كرسي - عنوان مسرحية الفنان أحمد بدير، وأما عبارة كحكة الرئاسة عجبة، فتحوير للمثل الشعبي، الكحكة في ايد اليتيم عجبة.

تاريخ الوطن المنحوس
من أيام الرئيس المؤمن أبو شومة

وأما الثاني فهو زميلنا بجريدة 'روزاليوسف' محمد الرفاعي الذي يتميز بطابع خاص ومتميز من خفة الظل وهو ما يتجلى في قوله يوم الأحد: 'الآن بدأت اللحظة الفارقة في تاريخ الوطن المنحوس من أيام الرئيس المؤمن أبو شومة وجلابية، ثم زاد النحس والخراب من يوم ما شفنا خلقة الراجل اللي بيلعب في مناخيره لحد ما فتحها على زوره، والحاجة أم جمال اللي كانت تبيد الوطن بتوكيل رسمي، وبتلم الدهب من البلد كلها، ليس طمعا ولا نهباً لا سمح الله، ولكن عشان تستر العيال، ولو اتزنقت في مصاريف البيت، تبيع حتتين بدل ما تستلف من الجيران، والطفل المعجزة، فلتة العصر والزمان، جمال افندي خرمنا الوطن، اللي فضل يحوش مصروفه لحد ما اشترى البلد باللي فيها، وقلبها عربخانة يبرطع فيها هو وشلوفة المغندر، الآن بدأت اللحظة الفاصلة، وإذا كانت ازايز الزيت والسكر وتذاكر الجنة والنار، والثعبان الأقرع، والثعبان الخنافس قد دخلوا الانتخابات كالعادة، على اعتبار انها نجحت في انتخابات مجلس مع السلامة يا أبو عمة مايلة، خاصة مع الناخبين الكفرة اتباع اللات والعزى اللي يخافوا ما يختشوش، اللي يولعوا بجاز، ورغم قيام بعض المشايخ في المساجد بقراءة عدية ياسين على المرشحين الذين لا يتبعون الدين الجديد لمولانا آية الله محمد بديع عشان يتكسحوا ويسقطوا ويدخلوا النار، الآن بدأت اللحظة الفارقة الفاصلة في تاريخ مصر الوطن الذي ينتخب رئيسه لأول مرة في التاريخ، بعد ان كان الموتى واللصوص والقوادون ينتخبون نيابة عنه، وأياً كانت النتيجة فعلينا أن نتقبل إرادة الناخبين، والحكاية كلها أربع سنين وتعدي ولا شكة الدبوس وعلى رأي المثل العبقري، اصبر على رئيسك السو، لا يرحل، يا تجيله مصيبة تاخده، كل ما نرجوه من الرئيس المقبل أن يخلع جلابية الخلافة أو طربوش الولاية أو طاقية الزعامة ويضع بدلا منها علم مصر، وكل ما نرجوه الأزى سيدة مصر الأولى، أو الست الحاجة الأولى، كفاية سيئة مصر الأولى، أو الست الحاجة الأولى، كفاية سيئة مصر الأولى اللي فاتت ولا أراكم الله مكروها في وطن لديكم'.
وإشارة الرفاعي إلى السادات بوصفه أبو شومة وجلابية تذكير بالعصا التي كان السادات يهوى حملها، وارتدائه الجلابية عندما كان يذهب إلى قريته ميت أبو الكوم، ويظهر بها في حديثه السنوي في ذكرى عيد ميلاده مع الإعلامية بالتليفزيون المصري همت مصطفى.

عجائب انتخابات الرئاسة

وإلى 'أخبار' الاثنين، حيث اكتشفنا أن زميلتنا الجميلة أماني ضرغام لديها نزعة ساخرة ساعدتها في أن تقول في بروازها - مفروسة أوي - 'من عجائب انتخابات الرئاسة محمود حسام حصل على ستة آلاف صوت في الانتخابات رغم أنه حاصل على ثلاثين ألف توكيل لكي يدخل المنافسة، ومحمد مرسي الحاصل على أعلى الأصوات، قرابة ستة ملايين صوت، يستشهد في حديثه لبرنامج محمود سعد على حسن علاقته لو أصبح رئيساً بأشقاء الوطن من الأقباط، بأن المرشد العام للإخوان المسلمين زار البابا وهو مريض، الفريق أحمد شفيق الحاصل على قرابة ستة ملايين صوت أيضاً يؤكد أن الأمن سيعود خلال أربع وعشرين ساعة، وكأنه يعرف من في يده الريموت كنترول'.

لم أكن أعرف أن أمي
فلة من الفلول إلا بعد الانتخابات!

أما زميلها خفيف الظل هشام مبارك، فأخبرنا في بروازه - احم، احم ـ بقصة عائلية غريبة جدا، هي: 'لم أكن أعرف أن أمي فلة من الفلول إلا بعد الانتخابات، حيث تخلت عن المسكنات والأدوية وبدت وكأنها صوت ثلاثين سنة، وعندما سألتها عن السبب قالت والفرح ينط من عينيها، خلاص مسافرة لأبوك، اللي اسمه هايلعلع تاني، قلت يعني أبويا يلعلع والبلد تولع، فقالت: مش عايزة كتر حديث وخد الجواب ده للشعب بس ما تفتحوش إلا لما أوصل، وعايزاك تفتح حاجة ساقعة ليك وللعيال على حسابي، وفور ان اتصلت بي قرأت الخطاب من زوجة مبارك للشعب المصري العظيم، شكراً لتعاونكم معنا من خلال رجلنا في المخابرات المباركية أحمد شفيق، وقبل أن تضع أمي السماعة ترامى الى سمعي صوت الحاج مبارك يصرخ فرحاً، يا ريتني كنت معاهم'.

ياسر قطامش ورقصة التحرير والحرية

ونظل في 'أخبار' الثلاثاء لنكون مع الشاعر والزجال خفيف الظل ياسر قطامش وهو يحكي لنا ما حدث لصديق له هو وزوجته وأولاده عندما توجهوا للإدلاء بأصواتهم، قال: 'حدثنا العائش على الهامش قال: ذهبت لمدرسة فيكتوريا بالمعادي، لنعطي أصواتنا لمن يستحق ثقتنا، وسألت بعض الواقفين، يا ترى انتخب مين؟ فقال رجل تخين، انتخب حمدين، لأنه سيجعل كيلو اللحمة بقرشين، وقالت امرأة تشبه السلعوة بل انتخب العوا، وقال ثالث، لا تسمع كلامهما يالوح، وانتخب أبو الفتوح، وقال رابع، انتخب مرسي، فهو خير من يصلح للكرسي، وقلت فتاة اسمها بوسي، بل انتخب البسطويسي، وقال آخر، بل انتخب عمرو موسى، لأنه سيمنح كل مواطن في المحروسة حمارين وعجل وجاموسة.
وجاءني على الموبايل نبأ عاجل، يقول، انتخب شفيق يا راجل، وقال شاب اسمه ميمي اساتوك، من جيل الفيس بوك، ياعمو، انت شكلك غجري وباين عليك من العصر الحجري، بطل بقى قلش وعلى اللجنة معتدل مارشو فأحسست بدمي يغلي في عروقي، ولكني كظمت غيظي وضيقي، وجاء دوري فأخرجت البطاقة وقلت بلباقة للموظفة المختصة، هل تسمحين بهذه الرقصة، فاحمر وجهها كالكركديه، وقالت رقصة ايه؟ رقصة الخانكة وللا العباسية، فقلت بل رقصة التحرير والحرية، فنادت لي رئيس اللجنة، فسألني، هاتنتخب مين علشان تروح الجنة، فقلت اللهم اغفر لي ذنوبي، سأنتخب هيفاء أو نانسي أو روبي، فقال: ولكنهن لم يترشحن، ولو ترشحن لانتخبنهن نحن، أنت باين عليك فاصل شحن.
فقلت مهلا ايها المستشار فلم أقصد سوى الهزار، ولو كان الأمر بيدي يا محبوبي لانتخبت صلاح الدين الأيوبي ليعدل حالي ويفرج كروبي'.

نصيحة اخوانية للقوى
السياسية بالسير على نهج نيبال

وآخر زبون من خفيفي الظل سيكون زميلنا الإخواني سليمان قناوي، حيث خصص خمس فقرات من بين عشر، يوم الثلاثاء أيضاً في عموده المتميز - أفكار متقاطعة - بـ'الحرية والعدالة'، هي: '- بعد تخاذل الكثير من القوى السياسية في الإعلان عن تأييدها للدكتور مرسي مرشح الثورة الوحيد الباقي في السباق الرئاسي، اقترح على الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في مصر أن يسير على نهج نيبال، التي قررت ان تكتب في خانة الجنس ببطاقة الرقم القومي، ذكور وأناث وآخرون.
- بدلا من أن تعلق لافتات تحمل صورته وعبارة مطلوب للعدالة، علقت يفط تدعو لانتخاب طريد العدالة، رئيساً لمصر، متى يعلنون سقوط النظام السابق.
- إلى كل من يحاول أن يزكي شفيق بعد أن أنعم الله على مصر بمرشح طاهر اليد، عفيف اللسان صائب الرأي، حسن التفكير، نذكره بالآية الكريمة 'قال رب بما أنعمت عليّ فلن أكون ظهيرا للمجرمين' القصص: 17.
- اقتراب أربعة آلاف وسبعمائة كويكب يمثل خطرا على الأرض، واقتراب شفيق واحد من الرئاسة يؤدي إلى كسوف كلي لجميع المصريين.
- رغم رفضي التام للتصويت بالأحذية، إلا انه مؤشر على ما سيأتي من نتائج، بإذن الله، نأمل ألا يتطور الأمر إلى اللجوء إلى سلاح شجرة الدر، القبقاب'.
وهكذا لا بد من الاعتراف له بخفة ظله وسرعة بديهة، ولكن كيف يتعايش خفيف ظل كهذا مع أقوام لا تعرف وجوههم الابتسامة أو قول النكت مثلنا؟

نصيحة للاسلاميين بالتخلي
عن الأهواء والنزعات الشخصية

وإلى الإسلاميين ومعاركهم، ونبدأها من يوم الأحد من 'الوفد' مع زميلنا وصديقنا وابننا النجيب حسام عبدالبصير وحديثه الذي أجراه مع صديقنا العالم الشيخ محمود عاشور وكيل الأزهر الأسبق وعضو مجمع البحوث الإسلامية، وقوله عن الدعاة من خارج الأزهر الذين انتشروا في الفضائيات والصحف: 'علماء الأزهر هم محط ثقة الناس في العالم بأسره ولا يقاس العالم بالنجومية إنما بما يحمله من علم، وليس هناك من مرجعية في هذا الشأن تفوق الأزهر، الذي أصبح مفخرة العالم بأسره، بل أنه ارتبط بمصر ارتباطاً وثيقاً وعضوياً، فهو يمثل المرجعية الرسمية بالنسبة لمختلف الدول الإسلامية، ويشهد لذلك ما يرد من طلبات الفتاوى من مختلف بلدان العالم تهطل على مجمع البحوث الإسلامية، ولم يكن ذلك ليحدث لولا ثقة الخلائق في علماء الأزهر، فليس كل من أطلق لحيته وصنع زبيبة وارتدى لباساً قصيراً وطاف المساجد وتمتم بالكلمات هو بعالم، هؤلاء لا يمكن أن يكونوا أهل الثقة ويسيرون على غير منهاج النبوة، لأن الأصل في الإسلام هو التخلي عن الأهواء والنزعات الشخصية'.
والملاحظ أن الأزهر في الفترة الأخيرة بدأ في خوض معركة علنية ضد الإخوان والسلفيين معاً، بعد محاولاتهم تحويله إلى إحدى المرجعيات الدينية، لا إلى المرجعية الدينية الوحيدة في مصر، رغم انهم جميعاً عند مشاركتهم في إعداد وثيقة الأزهر التي شاركهم فيها سياسيون من كل الاتجاهات اعتبروا الأزهر المرجعية الدينية، ولكنهم فيما بعد بدأوا في التنصل من توقيعهم على الوثيقة بعد أن انسحب ممثلو الأزهر من اللجنة التأسيسية للدستور التي شكلها الإخوان والسلفيون بأغلبية منهم، وبدأوا في مهاجمته وأطلق الشرارة رئيس مجلس الشعب الإخواني الدكتور سعد الكتاتني بقوله ان شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب سيخضع لقانون العزل السياسي.

يجب تقديم اعتذار واضح
وصريح وعلني للجيش المصري

ثم نتحول الى صحيفة 'المشهد' الأسبوعية المستقلة، التي تصدر كل أحد وصديقنا العزيز الشيخ ناجح إبراهيم عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية وقوله: 'الآن ينبغي على كل من صاحب الفلول وصرح مرارا ان الانتخابات الرئاسية سوف تزور، أن يقدم اعتذارا واضحا وصريحا وعلنياً للجيش المصري، وأن يعلن أمام الجميع انه أخطأ في ظنه وأنه لم يحسن التقدير، والاعتذار عن الخطأ هي الثقافة الغائبة عن المجتمع العربي والإسلامي لأن البعض يعدها عارا وشنارا تنقص من قدره وتذهب بهيبته، ناسياً أن آلية النقد الذاتي جاء بها الإسلام قبل أن تأتي بها الحضارة الغريبة واليابانية، بل أن القرآن العظيم اقسم بالنفس اللوامة، وهي صاحبة الاعتذار عن الخطأ والاعتراف به ولو صاحبنا عليه، وقد ربطها القرآن بيوم القيامة، قال تعالى: 'لا أقسم بيوم القيامة، ولا أقسم بالنفس اللوامة'.

لماذا يعتقد الاخوان انهم ملائكة لا تخطئ؟

وهذا الكلام موجه أساساً للإسلاميين خاصة الإخوان الذين لم يقدموا حتى الآن - كجماعة - نقداً ذاتياً لأخطائهم التاريخية التي ارتكبوها، وكأنهم ملائكة لا تخطىء، والوحيد الذي وجه نقدا لمرة واحدة، كان صديقنا الدكتور عصام العريان للجماعة بأنها تطورت وخرجت عن خط حسن البنا، في مسألتين، الأولى انها تؤمن الآن بالتعددية الحزبية، والبنا كان يعارضها، والثانية حق المرأة في العمل السياسي انتخابا وترشحا، وكان يعارضها، وكتب ذلك في مقال بجريدة الشعب عام 1985 على ما أتذكر، وبعدها كتب المتحدث الرسمي باسم الجماعة وقتها المرحوم محمد المأمون الهضيبي والمرشد العام بعدها، ما ينفي ذلك، بالقول بأن البنا لم يعارض التعددية، إنما عارض الأحزاب التي كانت موجودة قبل ثورة يوليو 1952 وفسادها، وبعدها لم يتحدث عصام عن أي نقد للجماعة، وأما الذين نقدوا وراجعوا من الإخوان فكان بعد خروجهم منها، وخطورة عدم قيام الجماعة بأي تقييم موضوعي لمسيرتها التاريخية وأخطائها، يزرع في نفوس أعضائها الجدد من الشباب داء الغرور والعياذ بالله، وبأنهم بشر لا يخطئون، رغم المصائب والجرائم التي ارتكبوها، شأنهم شأن كل من يعمل بالسياسة، خاصة إذا اتجه لممارسة العنف والقتل.

'الحرية والعدالة': حد السرقة لوقف نهب الدولة

وإلى 'الحرية والعدالة' ومفتي الجماعة الشيخ محمد عبدالله الخطيب وقوله يوم الثلاثاء عن تطبيق الحدود: 'بالله عليكم أيها العقلاء في هذه الأمة، لو كان حد السرقة الذي تسخرون منه وتريدون أن تبدلوا كلام الله، لو كان موجودا، لما نهبت هذه الدولة وضيعت وحولتها مجموعة من المرتزقة واللصوص إلى هذا الواقع الذي تشاهدونه، ان الذي شرع الحدود واستعملها الأئمة في أضيق الحدود، وعاقبوا الرؤساء الذين يقعون في هذه الجرائم كما يعاقبون المرؤوسين سواء بسواء فاستقامت الأمة، ومضت في طريقها وأدت دورها للعالم كله، والحدود كما ترون بشروطها الدقيقة وبتوفير الضرورات لكل فرد في الأمة تأتي في آخر الأحكام لا في أولها كما يزعم البعض ولم تطبق في حياة المسلمين إلا في القليل النادر، ان الحدود في الإسلام حماية للإنسان نفسه من نفسه، وحماية للآخرين منه حتى لا يضل ولا يطغى ولا يخطىء هذه الأخطاء الفاحشة لأنه يعلم أن أمامه إشارة حمراء تقول له، قف'.
هذا ما قاله، وللأسف كنت أتوقع منه أن يتوسع في ضرب الأمثلة على ما قاله بأن الأئمة استعملوا الحدود وعاقبوا الرؤساء الذين وقعوا في الجرائم، فمن هو الرئيس أو الأمير أو الخليفة الذي تم رجمه لأنه زنى وهو محصن، أو جلده وهو غير محصن، أو قطع يده بعد أن سرق؟ ما هي أسماؤهم.

فضائيات تستدرج المسؤولين لتصريحات استفزازية

وعلى كل حال، ففي نفس العدد قال زميلنا محمد جمال عرفة المشرف على القسم الخارجي: 'من المهم أن يمتنع الإخوة في الأحزاب والتيارات الإسلامية عن قول تصريحات استفزازية تستدرجهم لها الفضائيات حول الشريعة أو الخلافة الإسلامية، لا أقصد أن نتبرأ منها، فهذا لا يجوز، والإسلام لم ينتعش إلا في ظل دولة الخلافة الرشيدة لا الاستبدادية التي ظهرت في أواخر عصر الخلافة، عليهم أن يقولوا خيرا، أو يصمتوا'.
أي يطالبهم بالكذب، أو بالتقية حتى إذا تمكنوا من الحكم كشفوا عما يخفونه.

مطالبة الاخوان بوعود
مكتوبة قبل الرئاسة

وهكذا يوفر الإخوان بأنفسهم المبررات لاستمرار الشكوك في نواياهم، ومطالبة القوى الأخرى لهم التي يناشدونها دعم مرشحهم مرسي، بأن يكون المقابل تعهدات مكتوبة، حتى لا يتراجعوا عنها، خاصة وأنهم كما قال عنهم زميلنا وصديقنا بـ'الأخبار' جلال عارف يوم الثلاثاء ارتكبوا واقعة تؤكد الشك فيهم: 'سمعنا دعوات كثيرة لتصحيح أخطاء المرحلة السابقة ولتوحيد صفوف القوى الوطنية واستعادة توافق غاب طويلا بسبب أطماع السلطة، ووسط هذا المناخ تجيء المفاجأة، وإذا بالحديث عن لم الشمل وتوحيد الصف الوطني تتم ترجمته في تمرير مشروع جديد لقانون بتشكيل الجمعية التأسيسية للدستور ينسف كل حديث عن التوافق ويعكس الإصرار على السير في الطريق الخطأ، طريق الاستحواذ والتكويش الذي كنا نظن أن نتائج انتخابات الرئاسة قد أغلقته الى الأبد، مشروع القانون يلتف حول الحكم الصادر ببطلان التشكيل الأول للجمعية ويبقي على سيطرة البرلمان على وضع الدستور ويرفض المعايير التي سبق أن توافقت عليها الأحزاب بما فيها أحزاب الأغلبية في البرلمان، ويمضي في لعبة اللف والدوران حتى آخرها، وكأنه لا يكفي اننا ننتخب رئيساً لا يعرف اختصاصاته لأن البعض ينتظر الهيمنة على كل السلطات ليقوم بتفصيل الدستور كما يريد'.

الإخوان متلهفون على الإمساك بالسلطة

وهذه اللعبة تحدث عنها في نفس اليوم زميلنا وصديقنا بـ'الأهرام' صلاح منتصر وقال عنها: 'كيف يمكن أن ننتخب رئيساً بعد سبعة عشر يوماً وليست محددة اختصاصاته، كيف يمكن أن يتوالى مسلسل الأخطاء الذي أصبحنا نسير فيه منذ كان الاشكال الدستور أولا، أم البرلمان، ولأن الإخوان كانوا متلهفين على الإمساك بالسلطة، فقد سعى الذين مثلوهم في لجنة الإعلان الدستوري الى وضع العربة أمام الحصان والبدء بانتخاب البرلمان، وأكثر من ذلك قيل ان الإخوان يتعمدون ذلك انتظارا لما سيسفر عنه انتخاب الرئيس، فإذا كان مرسي فتحت أمامه الاختصاصات حتى يمكن الإخوان من تنفيذ خطتهم التي يتهمون بأنها تهدف الى تصفية حساباتهم مع الأجهزة التي قبضت وحاكمت وعذبت وسجنت، أما إذا كان الرئيس شفيق، تم تضييق الاختصاصات ووضع العراقيل في طريقه، وفي الحالتين تستمر البلد في طريق المتاهة والفوضى والجدل والخلافات. مطلوب حل عاجل لا يمكن أن نعجز عنه يضع توضيحاً لمهام الرئيس سواء مرسي أم شفيق وإلا سنغرق في المجهول'.
فهمي هويدي يطالب
الاسلاميين بالتنازل

طبعاً، فهذا عين العقل، ولذلك قال زميلنا والكاتب الإسلامي الكبير فهمي هويدي في 'الشروق' في نفس اليوم: 'ادعو الإخوان الى السعي بشكل جاد لطمأنة المجتمع والقوى السياسية وإزالة أسباب الخوف التي سحبت من رصيدهم وأضعفت من موقف الجماعة الوطنية في الانتخابات الرئاسية، إلا أن ذلك الاقتراح يظل منقوصاً إذا لم يطالب القوى العلمانية والليبرالية بوقف إطلاق النيران باتجاه الإسلاميين ولو على سبيل الهدنة حتى يجتاز الجميع المرحلة الحرجة الراهنة، ذلك اننا لا نستطيع أن نطالب الإخوان بتقديم تنازلات للتوافق مع الآخرين بينما هم يواصلون قصفهم ليل نهار، والدعوة إلى إقصائهم بمختلف السبل. انني أدعو الإخوان الى إصدار إعلان باسم الجماعة يقرر عدة أمور منها ما يلي: ان رئيس الحكومة القادم إذا نجح مرشح الإخوان سيكون كفاءة مستقلة من خارج الجماعة.
ان نائب رئيس الجمهورية أو أحد نواب الرئيس سيكون من شباب الثورة المستقلين، ان الجماعة متمسكة بالقيم الديمقراطية وفي مقدمتها التعددية السياسية وتداول السلطة، ان الأقباط والنساء والشباب سيمثلون في المجلس الاستشاري للرئيس، ان الجماعة تتعهد باحترام الحريات الخاصة وحرية الإبداع كما انها ملتزمة باحترام حقوق الإنسان بما في ذلك حــــرية التفكير والتعبير، وأنها ملتزمة بتثبيت قيمة المواطنة وبعدم التميــــيز بين المواطنـــين في الدين أو الرأي أو الجنس. ان النهضة الحقيقية لا تقوم إلا من خـــلال العدل الاجتماعي والانحياز إلى الفقراء، إذا فعلها الإخوان فربما استطــاعوا أن يهدئوا من روع الناس بما يبدد مشاعر الخوف والقلق التي لن تختفي إلا إذا ترجمت الأقوال الى أفعال'.
لكن هويدي لم يجب على سؤال أظن انه طاف في ذهنه وهو، وإذا نجح مرشح الإخوان وتخلوا عن تعهداتهم، فمن هي القوة القانونية والدستورية التي تمنعهم من ذلك؟ وهل ينزل الناس الذين تم خداعهم الى الشوارع ضدهم؟ فهمي يوقن أن هؤلاء الناس لا يمكن الثقة في أي تعهد لهم خاصة وأنها قد دانت لهم كما يتخيلون، وإذا ضاعت أو بعدت عنهم فلن تعود، ولكن تحقيق الأمنية ليس على الله ببعيد، ولو من باب اعتبار من يشككون في الإخوان في حاجة إلى التسامح معهم، أو كما قال أحدهم وهو هاني المكاوي في نفس اليوم في 'الحرية والعدالة'، على طريقة، هذا وقد عفونا عنكم، والتسامح من شيم الكرام ومن صفات أهل النفوس الكبيرة والهمم العالية، إذ من شأنهم أن يسموا الناس بأخلاقهم ويتغاضوا عن هفواتهم ويقيلوا عثراتهم ويترفعوا عن إساءاتهم، وألا يتبعوا أخطاءهم وعيوبهم، ولعل قصة سيدنا يوسف عليه السلام، هي من أفضل أمثلة التسامح، فبعدما ألقاه أخوته في البئر، ثم أصبح عبداً، ثم طعن في شرفه ثم ألقي به في السجن سنوات طويلة ولكنه قد سامح أخوته قائلاً، 'لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم وهو أرحم الراحمين'، يوسف.

تسامح الاخوان مع بقية القوى السياسية

وقد تسامحت جماعة الإخوان مع أشقائها من الأطياف السياسية الأخرى وما تعرضت له على ايدي قوى تعتقد انها هي الممثل الشرعي الوحيد للثورة والديمقراطية، وتغافلت في الوقت نفسه عن أطياف أخرى لم تحرك ساكنا عندما قام النظام المخلوع بمصادرة أموال قياداتها وتحويلهم للمحاكم العسكرية، فالجميع كان يفضل الصمت للحفاظ على مكاسبه، وعندما قامت الثورة وكان للإخوان شرف حمايتها وتحويلها من مظاهرات احتجاجية لثورة شعبية، قامت هذه الأطياف الصامتة بالادعاء ان الإخوان لم يشاركوا في الثورة بل وقفوا على مكاسبها عندما اختارهم الشعب في الانتخابات البرلمانية، وبدلا من تضافر الجهود خلف الإخوان باعتبارها القوى الوطنية الكبرى قامت هذه القوى وقوى أخرى محسوبة على النظام المخلوع بحملة تشويه غير مسبوقة حولت فيها الأكاذيب لمسلمات، وقد استغلت قوى سياسية كارهة للتيار الإسلامي الإعلام الذي تديره منذ عهد النظام المخلوع في تشويه الجماعة التي عفت وتسامحت وتعمل منذ أكثر من ثمانين عاماً من أجل مصر'.

إما الشيخ وإما الفريق!

ثم بكى هاني تأثرا وانسحب ليعطي فرصة لزميلتنا الجميلة بـ'لأخبار' ثريا درويش لتقول بعده مباشرة: 'ليس أمامنا سوى فرصة واحدة، أما الشيخ وأما الفريق، ولا ثالث لهما، وتبقى الكلمة فقط للصندوق الذي ارتضيناه حكماً وفيصلاً وأي خروج عليه هو تحد للشرعية وقواعد اللعبة الديمقراطية وتشويه متعمد لثورة 25 يناير وخيانة لأرواح شهدائها الأبرار، وأنا أقف عاجزة عن تفسير موقف السادة رجال الأعمال أصحاب المال والجاه والفضائيات الملاكي، وسر الهجمة الإعلامية الشرسة التي تتبناها قنواتهم بشكل استفزازي ضد الفريق د. أحمد شفيق، لا يتفق مع مصداقية وحيادية العمل الإعلامي من جهة، ولا حتى مع مصالحهم المادية المنتظرة على المدى الطويل، فانتبهوا أيها السادة، فأنتم أول المستهدفين وستكونون وقودا لنيران الإخوة الأعداء التي ستلتهم الجميع وقت لا ينفع فيه الندم'.

السلفيون في الإسكندرية
أعطوا أصواتهم لحمدين صباحي

كما طلب مني زميلها خفيف الظل عبدالقادر أحمد علي أن يقول لي كلمة في أذني قبل أن أغادر 'الأخبار' بشرط أن لا أكتبها في التقرير، ووعدته وعداً كوعود الإخوان، قال: 'السلفـــيون في الإسكندرية أعطوا أصواتهم لحمدين صباحي قبل أبو الفتوح، وفي الغربية معقل الإخوان حصل شفيق على أعلى الأصوات، وفي الشرقية معقلهم الثاني احتل شفيق المقدمة وفي دمنهور مسقط رأس حسن البنا والقيادي الإخواني جمال حشمت حصد حمدين صباحي اثنين وأربعين ألف صوت فارق اثني عشر الف صوت عن مرسي، معنى هذا أن المواطن في هذه المحافظات وغيرها منح صوته للمرشح الذي اقتنع به رغم دعاية وضغوط المرشحين المنافسين والرشاوى الانتخابية بمختلف صورها، ولذلك فإن التحالفات والتربيطات التي تجري حاليا لترجيح كفة مرشح على آخر في انتخابات الإعادة هي مجرد كلام نظري لن يلتزم به الناخب عندما يقف أمام الصندوق لانتخاب الرئيس، وسوف يثبت المواطن المصري في جولة الإعادة انه وحده صاحب القرار وأنه هو الرئيس'.
31 05 2012 القدس العربي
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

31-05-2012 01:53 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
عيسي عبد القادر
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/icecream.gif مبارك يؤكد أن الإخوان اشتروا الناخبين.
تحامل كبير على الاسلاميين وكان غيرهم لا يريد السلطه عجبا لامر هذه الامه ولكن لعل ذلك يزيد من ثقة الناس بهم فرب ضارة نافعه
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali




الكلمات الدلالية
مبارك ، يؤكد ، أن ، الإخوان ، اشتروا ، الناخبين. ،


 







الساعة الآن 05:55 صباحا