أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





جدل بين الساسة بسبب دعوة أردوغان فرنسا الاعتراف بجرائمها الاستعمارية

جدل بين الساسة بسبب دعوة أردوغان فرنسا الاعتراف بجرائمها الاستعمارية كمال زايت الجزائرـ amp;#39;القدس العربيamp;#39;: أ ..



09-01-2012 06:13 صباحا
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
جدل بين الساسة بسبب دعوة أردوغان فرنسا الاعتراف بجرائمها الاستعمارية
كمال زايت

الجزائرـ 'القدس العربي': أصبحت التصريحات التي أطلقها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بخصوص مطالبة فرنسا الاعتراف بجرائمها الاستعمارية في الجزائر موضوعا للجدل بين الساسة في الجزائر، إذ اتهمت بعض الأحزاب أردوغان بأنه يتاجر بدماء الجزائريين، في حين اعتبرت أحزاب أخرى أنه يجب شكر رئيس الوزراء التركي بدل انتقاده.
وكان رئيس الوزراء أحمد أويحيى قال أن طيب أردوغان يتاجر بدماء الجزائريين، في الأزمة بين فرنسا وتركيا بخصوص إبادة الأرمن، مشددا على أن المتاجرة بدماء الجزائريين وتاريخهم أمر مرفوض، وأن الأتراك ارتكبوا بدورهم جرائم ضد الشعب الجزائري. وقال اويحيى في مؤتمر صحافي 'نقول لأصدقائنا (الاتراك) لا تتاجروا بنا'.
واضاف ان 'كل واحد حر في الدفاع عن مصالحه، لكن لا يحق لاحد ان يتاجر بدماء الجزائريين'.
وذكر رئيس الوزراء الجزائري ان 'تركيا هي التي سلمت الجزائر للفرنسيين بعد ثلاثة ايام من بداية الغزو (سنة 1830) وتركيا صوتت في الامم المتحدة ضد كل القرارات التي كانت في صالح الجزائر قبل استقلالها (في 1962)'.
وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان اتهم فرنسا بارتكاب 'ابادة' في الجزائر في رد فعل منه على تبني فرنسا قانونا يجرم انكار 'ابادة' الارمن.
وقال اردوغان 'تقدر ب15 بالمئة من سكان الجزائر نسبة الجزائريين الذين تم قتلهم من قبل الفرنسيين منذ 1945. هذه ابادة' في اشارة الى ضحايا معركة استقلال الجزائر من الاستعمار الفرنسي بين 1945 و1962. واكد اويحيى الذي يتزعم حزب التجمع الوطني الديموقراطي، ان تركيا 'ساهمت بشكل ما في كل الجرائم التي قامت بها فرنسا في الجزائر'.
وقال 'تركيا عضو في الحلف الاطلسي، وفرنسا كانت تحارب الجزائريين بسلاح الحلف الاطلسي، لذلك فلا بد ان رصاصة ما قتلت الجزائريين مصدرها تركي'.
وكان حزب جبهة التحرير الوطني حليف حزب اويحيى في الحكومة اعتبر ان رئيس الوزراء التركي باتهامه فرنسا بارتكاب ابادة في الجزائر، لم يعبر سوى عن 'مطلب تاريخي' للجزائريين. واكد الحزب الذي قاد حرب استقلال الجزائر بين 1954 و1962 ان 'جبهة التحرير لم تتوقف يوما عن الطلب من فرنسا الاعتراف بجرائمها المرتكبة في الجزائر خلال الاحتلال'.
واضاف ان 'فرنسا اعترفت بابادة الارمن فلماذا لا تفعل نفس الشيء مع ابادة الجزائريين؟'.
ورفض رئيس الوزراء الجزائري 'البكاء على الاطلال' للحصول على 'اعتذار فرنسا على جرائمها في الجزائر'. كما رفض اويحيى سن قانون 'لتجريم الاستعمار (الفرنسي)'.
وذكر ان رؤساء الجزائر السابقين مثل احمد بن بلة (1962-1965) وهواري بومدين (1965-1978) ومحمد بوضياف (كانون الثاني/يناير-يونيو/حزيران 1992) لم يطلبوا قانونا لتجريم الاستعمار 'ولا احد يشك في وطنية هؤلاء'.
واضاف 'سنحصل على الاعتذار بقوتنا كما فعلت الصين مع اليابان وكوريا الجنوبية'.
وتابع 'انظروا الى العالم كيف اصبح يهرول نحو الصين منذ ان اصبحت اول اقتصاد في العالم وكأنهم اكتشفوا طريق الحرير من جديد'.
واعلن وزير الخارجية الفرنسي آلآن جوبيه في 16 حزيران/يونيو 2011 خلال زيارة الى الجزائر ان الفرنسيين 'ليسوا بعد مستعدين' للتعبير عن الندم، ودعا الى 'عدم التطرق الى ما لا نهاية' الى التاريخ الاستعماري.
وخلال زيارة قام بها الى الجزائر في كانون الاول/ديسمبر 2007، انتقد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بشدة النظام الاستعماري 'الظالم بطبعه' لكنه رفض فكرة 'التعبير عن الندم'، معتبرا ان ذلك شكل من اشكال 'الحقد على الذات' و'التشهير' بالنفس.
من جهته رد أبو جرة سلطاني رئيس حركة مجتمع السلم (إخوان) أمس الأحد على تصريحات أحمد أويحيى بخصوص ما قاله طيب أردوغان ، مشيرا إلى أن ما فعله أردوغان يصب في مصلحة الجزائر، وأن كل من يساهم بطريقة أو بأخرى في الدفاع عن قضايا الجزائر، يجب أن شكره وليس اتهامه بأنه يتاجر بدماء الجزائريين، متسائلا:' هل يعتبر دفاع الجزائر عن قضية الصحراء الغربية متاجرة بدماء الجزائريين'؟
وأضاف سلطاني في مؤتمر صحافي أن موقف حركته من ما قاله أردوغان مختلف عما قاله أويحيى، مؤكدا أن الجزائر كانت دائما تدافع عن القضايا العادلة، مثل قضية الشعب الصحراوي والقضية الفلسطينية وغيرها، فهل هي بذلك تتجار بدماء الشعبين الفلسطيني والصحراوي، وهل الدول والحكومات الشقيقة والصديقة التي وقفت إلى جانب الثورة الجزائرية أيضا تاجرت بدماء الشعب الجزائري'؟
وأكد على أن القول إن تركيا ارتكبت جرائم في حق الشعب الجزائري، كلام غير عادل، لأنه لا وجه للمقارنة بين ما ارتكبه الأتراك وما ارتكبته فرنسا الاستعمارية، موضحا أن اتهام تركيا أنها صوتت ضد كل القرارات التي جاءت لنصرة الثورة الجزائرية، فإن هناك دول عديدة أخرى، وعلى رأسها الولايات المتحدة كانت تصوت ضد هذه القرارات.
وذكر رئيس 'إخوان الجزائر' أنه إذا كان كلام أويحيى كان يعبر عن وجهة نظر الحزب الذي يتزعمه (التجمع الوطني الديمقراطي) فإن حركة مجتمع السلم تحترم هذا الموقف، أما إذا كان الكلام يعبر عن موقف رسمي للدولة الجزائرية فإن ذلك أمر خطير.
09 01 2012 القدس العربي
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

09-01-2012 11:13 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
محمد222
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-10-2011
رقم العضوية : 168
المشاركات : 220
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 172
 offline 
look/images/icons/i1.gif جدل بين الساسة بسبب دعوة أردوغان فرنسا الاعتراف بجرائمها الاستعمارية
شكرا وبارك الله فيك




الكلمات الدلالية
جدل ، بين ، الساسة ، بسبب ، دعوة ، أردوغان ، فرنسا ، الاعتراف ، بجرائمها ، الاستعمارية ،


 







الساعة الآن 02:43 صباحا