أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





عن المرأة والأسطوانة المشروخة

عن المرأة والأسطوانة المشروخة 2011.12.27 انعقد منذ أيام مؤتمر بتركيا دعت إليه منظمة التعاون الإسلامي والوزارة المكلفة ب ..



27-12-2011 09:47 صباحا
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
عن المرأة والأسطوانة المشروخة
2011.12.27

انعقد منذ أيام مؤتمر بتركيا دعت إليه منظمة التعاون الإسلامي والوزارة المكلفة بشؤون المرأة والمجتمع التركيتين، عالج خلاله الحاضرون من جميع البلدان الإسلامية ومنها الجزائر، التي مثلتها السيدة نوارة جعفر، الوزير المكلفة بشؤون المرأة وقضايا الأسرة، تأثير التغيرات الأخيرة في المجتمعات الإسلامية ودور المرأة فيها.. وعوض أن يبحث الحاضرون من خلال أشغاله مسائل الساعة وماذا فعلت المجتمعات الإسلامية لتجعل الغرب المتحامل على الإسلام يغير رأيه في هذا الدين الحنيف، ذهب الحاضرون إلى سرد الآيات الكريمة والأحاديث النبوية التي تبين المكانة التي خصها الإسلام للمرأة.. نفس الأسطوانة المشروخة إياها التي ترفعها أخواتنا المسلمات في كل مرة، محاولات الدفاع عن مكانة المرأة في الإسلام بطريقة تكاد لا تقنعهن هن أنفسهن فما بالك بالآخرين، الذين لا يعرفون من الإسلام إلا صورة العنف التي تسوقها يوميا التنظيمات الإرهابية الإسلاموية، وهي صورة مشوهة .. صورة زاد من قتامتها شيوخ النفاق الوهابي بفتاويهم المخالفة لروح الإسلام، المستمدة من عادات المجتمعات المتزمتة، المنطوية على نفسها، والتي لا تمت بأية صلة للإسلام، ما جعل الغرب ينفر من الإسلام والمسلمين. ثم مادامت هناك إمكانية لمثل هذه اللقاءات التي تحاول إقناع الغرب بأن الإسلام متفتح وسابق للعصر فيما يتعلق بحقوق الإنسان، وحقوق المرأة على الخصوص، فلماذا لا تبذل الجهود، خاصة من قبل النساء المسلمات، وهن أغلبية في كافة جامعات البلدان الإسلامية، لإخراج الفقه الإسلامي من طابعه الذكوري الذي سجن المرأة في حيز ضيق وأعطى الرجل حقوقا أكبر وأوسع، بل جعل منها خادما فقط للذكر، لا دور لها غير إرضائه وحمل ذريته، ووسيلة لإشباع شهواته وغرائزه.

كان حري بضيوف اسطنبول، من مختلف التخصصات، علماء ووزراء مكلفين بشؤون المرأة في البلدان الإسلامية وبرلمانيين ونشطاء حقوق المرأة وحقوق الإنسان، كان حري بهذه الكوكبة أن تدين الظاهرة التي استفحلت في العالم عبر الفضائيات من فتاوى مسيئة إلى الإسلام، مثل تلك التي تداولها جمهور المواقع الاجتماعية، أين قال مجنون يدعي العلم، إن وجه المرأة المسلمة مثل فرجها (معذرة للقراء) ولذلك مفروض عليها تغطيته، أو تلك الفتاوى التي تحرض على العنف ضد المرأة وتهينها وتجعل منها قاصرا مدى الحياة، مع أن بصيص الحرية الذي أحرزته في العشريات الأخيرة أظهر أنها يمكن أن تتفوق على الرجل في كثير من المجالات، ويكفي أنهن في مدرجات الجامعات أكثر عددا ومتفوقات على الرجال.

لا أظن أننا نقدم خدمة للإسلام وللحضارة الإسلامية التي قادت أوربا إلى طريق النور وجعلت العقل البشري يتحرر من سطوة الدين، في حاجة إلينا أو إلى أي كان أن يدافع عن الإسلام ببلاده، في الوقت الذي جعلنا من الإسلام أداة جرم، يكفر بها بعضنا البعض، ونبيد قرى بأسرها بدعوى خدمة الدين.

ولم يعد الدين الإسلامي بمفهومه السلفي والراديكالي، بعد أن اختلطت كل المفاهيم، سوى وسيلة ترهيب وزرع للكراهية والفتنة.

حدة حزام 27 12 2011 الفجر
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

29-12-2011 11:15 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
محمد222
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-10-2011
رقم العضوية : 168
المشاركات : 220
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 172
 offline 
look/images/icons/i1.gif عن المرأة والأسطوانة المشروخة
شكرا لك أخي وبارك الله فيك على الأخبار




الكلمات الدلالية
عن ، المرأة ، والأسطوانة ، المشروخة ،


 







الساعة الآن 06:30 صباحا