أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بسدات، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





شروط وأداب قراءة القرآن الكريم

أماالشروط فهي كالتالي : (1) تعظيم الكلام: quot;لوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّت ..



05-12-2011 03:40 مساء
عبد الحميد14
rating
العضو غائب العمل
الأوسمة:1
وسام عضو مميز
وسام عضو مميز
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 30-11-2011
رقم العضوية : 198
المشاركات : 80
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 7-9-1979
الدعوات : 1
قوة السمعة : 397
الدولة : الجزائر
 offline 
أماالشروط فهي كالتالي :

(1) تعظيم الكلام: "لوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ"الحشر 21 معنا هذا يا اخوان أن لو كان الله أنزل القرءآن نفسه على السماوات والأرض ما كانتا تستطيعا أن تقوما به.. فوالله انه جل وعلا أنزله لنا على شكل حروف على ورق.. سبحان الله.. ولكن كلام الله أعظم من أن يكتب على ورق أو يُقرأ بالصوت.. فليتنا نستشعر عظمة كتاب الله نفسه ونحن نحمله بين أيدينا
(2) تعظيم المتكلم: "وَلَمَّا جَاء مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ موسَى صَعِقًا"الأعراف 143.. المتكلم يا اخوان هو الله جل وعلا.. فاستشعر هذا المعنى فى قلبك وأنت تقدم على هذا الكتاب الغالى
(3) حضور القلب :.. ترك حديث النفس.. فكثيرا أحبتى فى الله ما تحدثنا أنفسنا فى أمور شتا.. ويحدث ذلك أثناء قراءة القرءآن طبعا.. حاول قدر المستطاع أن تعيد قراءة الآية حتى تستشعر معناها فى قلبك
(4) التدبر: "كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ " .. وسأضرب لكم المثل الذى قيل لشرح هذه النقطة.. بعض العقول كثيرا ما يجلسوا بكل حواسهم وكيانهم يا اخوااااااااان أمام التلفـــــاز لمشاهدة مبارة كرة قدم أو مسلسل مثلا يا أخوااااااات أو فيلم شيق!!!.. فهل ممكن لنا أحبائى فى الله أن نجلس بكل حواسنا وعقولنا وكياننا هكذا مع القرآن الكريم؟؟
(5) التفهم: نحاول أن نستوضح من كل آية ما يليق بها.. على سبيل المثال.. أسماء الله الحسنى.. نحاول فهم معناها مثلا.. أو كقول "وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَارْكَعُواْ مَعَ الرَّاكِعِينَ" البقرة 43 فلنعيش كل آية ونفهم ماذا يقصد بها العلى الكبير ومن ثم نقوم بالعمل بها باذن الله
(6) التخلص من العجب والانشغال بتحقيق العمل لغير الله : .. بمعنى أن أحيانا ما يقرأ شخص القرءآن وبدون قصد يغالى فى طريقة تلاوته خاصة فى وجود الأهل مثلا أو الأصدقاء على عكس ما يكون خال بنفسه.. فهل لنا أن نوحد هدفنا.. ونجعله خالصا لله.. لا يشوبه أى عُجب ولا رياء؟؟ ونستطيع أن نحقق ذلك باذن الله بأن نسأل الله عز وجل الاخلاص والقبول
(7) التخصيص: اقرأ أخى.. اقرأى أختى القرءآن وكأنه أنزل اليك وحدك.. وكأنه خُصص لك.. وركز فى أوامره ونواهيه وكأنها لك وحدك..فمثلا عندما تمر عليك هذه الآية "يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُواْ مِمَّا فِي الأَرْضِ حَلاَلاً طَيِّباً وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ" البقرة 168 استشعر ان الله يكلمك أنت وحدك.. وانتبه للنداء
(8) التأثر: أن يتأثر القلب بالقرآن.. اذا لم تتأثر بجمال معانيه.. فابحث فى قلبك عن السبب وما ان كنت مقيم على معصية أو ذنب.. نسأل الله العفو والعافية.. تضرع الى رب العزة أن يرزقك حلاوته والتأثر بجماله.. فوالله يا اخوان ان للقرآن حلاوة لا أعرف كيف أصفها لكم.. جعلنا الله ممن يستشعرون هذا الاحساس الجميل
وإليك جملة من هذه الآداب والتى منها ما هو واجب ومنها ما هو مستحب بالنص ، ومنها ما هو مرغب فيه عند بعض العلماء وليس فيه نص..
أولا : آداب قلبية
1- أن يخلص لله في قراءته بأن يقصد بها رضى الله وثوابه ويستحضر عظمة منزل القرآن في القلب ،فكلما عظم الله في قلبك وخافه قلبك وأحبه كلما عظم القرآن لديك ، وأن يتنبه إلى أن ما يقرؤه ليس من كلام البشر وأن لا يطلب بالقرآن شرف المنزلة عند أبناء الدنيا .قال ابن مسعود رضي الله عنه : لا يسأل عبد عن نفسه إلا القرآن، فإن كان يحب القرآن فإنه يحب الله ورسوله .
2- التوبة والابتعاد عن المعاصي عموما فهي تذهب بنور الإيمان في القلب والوجه وتوهن القلب وتمرضه وتضعفه ، فالقلب المريض أبعد الناس عن التأثر بالقرآن ، وعلى وجه الخصوص ينبغي على العبد أن يبتعد عن معاصي أدوات التأثر بالقرآن وهي القلب والسمع واللسان والبصر ، فاستخدام هذه الأدوات في الحرام يعرضها لعدم الانتفاع بها في الحق . ومن أخطر المعاصي وأعظمها صدا عن التأثر بالقرآن وتدبره ، سماع الغناء والموسيقى وآلات الطرب واللهو التي تصد القلوب عن القرآن وهذه من أعظم مكائد عدو الله إبليس التي كاد بها كثيرا من الناس فأبعدهم عن القرآن وتفهمه والتأثر به .
3- أن يحضر القلب ويطرد حديث النفس أثناء التلاوة ويصون يديه عن العبث وعينيه عن تفريق نظرهما من غير حاجة .
4- التدبر ومحاولة استيعاب المعنى لأنها أوامر رب العالمين التي يجب أن ينشط العبد إلى تنفيذها بعد فهمها وتدبرها .
5- أن يتفاعل قلبه مع كل آية بما يليق بها فيتأمل في معاني أسماء الله وصفاته حسب فهم السلف ويتأسى بأحوال الأنبياء والصالحين ويعتبر بأحوال المكذين .. وهكذا .
6- أن يستشعر القارئ بأن كل خطاب في القرآن موجه إليه شخصيا .
7- التأثر فيتجاوب مع كل آية يتلوها فعند الوعيد يتضاءل خيفة ، وعند الوعد يستبشر فرحا ، وعند ذكر الله وصفاته وأسماءه يتطأطأ خضوعا ، وعند ذكر الكفار وقلة أدبهم ودعاويهم يخفض صوته وينكسر في باطنه حياء من قبح مقالتهم ، ويشتاق للجنة عند وصفها ، ويرتعد من النار عند ذكرها .
8- أن يتبرأ من حوله وقوته إذ لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ويتحاشى النظر إلى نفسه بعين الرضا والتزكية .
9- تحاشي موانع الفهم مثل أن يصرف همه كله إلى تجويد الحروف وغير ذلك ، ويجب عليه أيضا حصر معاني آيات القرآن فيما تلقنه من تفسير

ثانيا : آداب ظاهرية
1- يستحب أن يتطهر ويتوضأ قبل القراءة لما روى أن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لا يمس القرآن إلا طاهر ) صحيح الجامع 7657
2- أن يستاك فيطيب وينظف فمه بالسواك لأنه طريق القرآن.
3- الأفضل أن يستقبل القبلة عند قراءته لأنها أشرف الجهات وإن لم يستقبل القبلة فلا حرج في ذلك .
4- أن يتعوذ بالله من الشيطان الرجيم ويقرأ بسم الله الرحمن الرحيم إذا بدأ من أول السورة .
5- أن يتعاهد القراءة بالمواظبة على قراءته وعدم تعريضه للنسيان ، وينبغي أن لا يمضي عليه يوم إلا ويقرأ فيه شيئا من القرآن حتى لا ينساه ولا يهجر المصحف .
6- عدم قطع القراءة بكلام لا فائدة فيه واجتناب الضحك واللغط والحديث إلا كلاما يضطر إليه ، وليقتد بما رواه البخاري عن نافع قال : كان ابن عمر رضي الله عنهما إذا قرأ القرآن لم يتكلم حتى يفرغ منه .
7- أن يحسن صوته بالقرآن ما استطاع ( زينوا القرآن باصواتكم ، فإن الصوت الحسن يزيد القرآن حُسنا ) رواه أحمد وأبو داود وابن ماجة وصححه الألباني في صحيح الجامع 3580
وأن يرتل قراءته وقد اتفق العلماء على استحباب الترتيل {ورتل القرآن ترتيلا } . وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال : لأن أقرأ سورة أرتلها أحب إلي من أن أقرأ القرآن كله. وعن مجاهد أنه سئل عن رجلين قرأ أحدهما البقرة وآل عمران والآخر البقرة وحدها وزمنهما وركوعهما وسجودهما وجلوسهما واحد سواء ؟ فقال : الذي قرأ البقرة وحدها أفضل .
8- أن يحترم المصحف فلا يضعه في الأرض ولا يضع فوقه شيئاً ولا يرمي به لصاحبه إذا أراد أن يناوله إياه ولا يمسه إلا وهو طاهر .
9- اختيار المكان المناسب مثل المسجد أو مكانا في بيته بعيدا عن الموانع والشواغل والتشويش ، أو حديقة أو غير ذلك ... ويجب أن يكون المكان بعيدا عن ما يبعد الملائكة من أجراس وكلاب....الخ
10- اختيار الوقت المناسب والذي يتجلى الله فيه على عباده وتتنزل فيه فيوضات رحمته ، وأفضل القراءة ما كان في الصلاة ، وأما القراءة في غير الصلاة فأفضلها قراءة الليل ، والنصف الأخير من الليل أفضل من الأول ، وأما قراءة النهار فأفضلها بعد صلاة الفجر .
11- ترديد الآية للتدبر والتأثر بها ، وقد ثبت عن أبي ذر رضي الله عنه قال : ( قام النبي صلى الله عليه وسلم بآية يرددها حتى أصبح ) والآية { إن تعذبهم فإنهم عبادك}[المائدة 78] . رواه النسائي وابن ماجة . وقد ثبت عن كثير من الصحابة والسلف أيضا ترديد آيات معينة لتدبرها والتاثر بها .
12- البكاء أثناء التلاوة وبخاصة عند قراءة آيات العذاب أو المرور بمشاهده وذلك عندما يستحضر مشاهد القيامة وأحداث الآخرة ومظاهر الهول فيها ثم يلاحظ تقصيره وتفريطه ، فإذا لم يستطع البكاء فليحاول التباكي ، والتباكي هو استجلاب البكاء فإن عجز عن البكاء والتباكي فليحاول أن يبكي على نفسه هو وعلى قلبه وروحه لكونه محروما من هذه النعم الربانية مريضا بقسوة القلب وجحود العين .
اللهم إنا نعوذ بك من عين لا تدمع وقلب لا يخشع .
13- على المستمع للقرآن أن يتأدب بالآداب السابقة كلها ويزيد عليها حسن السماع وحسن الإنصات والتدببر وحسن التلقي وأن لا يفتح أذنيه فقط بل كل مشاعره وأحاسيسه ، قال تعالى : { وإذا قُرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون } الأعراف 204

05-12-2011 03:50 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
منير رشيد
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 30-06-2011
رقم العضوية : 72
المشاركات : 289
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 27-11-1988
الدعوات : 1
قوة السمعة : 467
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
مشاركة طيبة لموضوع نحن كلنا بحاجة للعمل به

11-12-2011 11:15 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
عبد الواحد2
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 21-06-2011
رقم العضوية : 62
المشاركات : 219
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 135
الدولة : الجزائر
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
موضوع مفيد جزاك الله عليه خيرا بإذنه

20-01-2012 08:02 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
صالح333
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 244
المشاركات : 276
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 41
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
شكرا لك على المشاركة

20-01-2012 08:02 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
صالح333
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 244
المشاركات : 276
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 41
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
شكرا لك على المشاركة

20-01-2012 08:02 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [5]
صالح333
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 244
المشاركات : 276
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 41
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
شكرا لك على المشاركة

20-01-2012 08:03 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [6]
صالح333
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-01-2012
رقم العضوية : 244
المشاركات : 276
الدولة : الجزائر
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 41
 offline 
look/images/icons/i1.gif شروط وأداب قراءة القرآن الكريم
شكرا لك على المشاركة




الكلمات الدلالية
شروط ، وأداب ، قراءة ، القرآن ، الكريم ،


 









الساعة الآن 01:00 صباحا