منتديات بن ناصر
موضوع بعنوان :انواع هجرة القرءان والحرج منه
الكاتب :نبيلة 91


هجرالقرآن أنواع:

« أحدها‏:‏»
هجر سماعه والإيمان به والإصغاء إليه‏.‏

«والثاني‏:‏»
هجر العمل به والوقوف عند حلاله وحرامهوإن قرأه وآمن به‏.

«‏ والثالث‏:‏»
هجر تحكيمه والتحاكم إليه في أصولالدين وفروعه واعتقاد أنه لا يفيد اليقين وأن أدلته لفظية لا تحصل العلم‏.‏

« والرابع‏:»
‏ هجر تدبره وتفهمه ومعرفة ما أرادالمتكلم به منه‏.‏ والخامس‏:‏ هجر الاستشفاء و التداوي به في جميع أمراض القلوبوأدوائها، فيطلب شفاء دائه من غيره ويهجر التداوي به، وكل هذا داخل في قوله‏:‏‏
« وقال الرسول يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا »
‏‏سورةالفرقان، الآية 30.وإن كان بعض الهجر أهون من بعض‏.‏
وكذلكالحرج الذي في الصدور منه، فإنه تارة يكون حرجا من إنزاله وكونه حقا من عندالله‏.‏ وتارة يكون من جهة التكلم به أو كونه مخلوقا من بعض مخلوقاته ألهم غيره إنتكلم به، وتارة يكون من جهة كفايته وعدمها وأنه لا يكفي العباد، بل هم محتاجون معهإلى المعقولات و الأقيسة أو الآراء أو السياسات‏.‏ وتارة يكون من جهة دلالته وماأريد به حقائقه المفهومة منه عند الخطاب، أو أريد به تأويلها وإخراجها عن حقائقهاإلى تأويلات مستكرهة مشتركة‏.‏ وتارة يكون من جهة كون تلك الحقائق وإن كانت مرادة،فهي ثابتة في نفس الأمر أو أوهم أنها مرادة لضرب من المصلحة
فكل هؤلاء في صدورهم حرج من القرآن، وهميعلمون ذلك من نفوسهم ويجدونه في صدورهم‏.‏ ولا تجد مبتدعا في دينه قط إلا وفيقلبه حرج من الآيات التي تخالف بدعته كما أنك لا تجد ظالما فاجرا إلا وفي صدره حرجمن الآيات التي تحول بينه وبين إرادته‏.‏ فتدبر هذا المعنى ثم ارض لنفسك بما تشاء
‏.‏