أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





2 مليون جزائري يستهلكون الفياغرا

2 مليون جزائري يستهلكون الفياغرا [IMG]https://www.ennaharonline.com/ar/thumbnail.php?file=1_viagra_ph_bilal_bensalem_49 ..



10-03-2012 11:13 صباحا
محمود بن عيسى
rating
الأوسمة:1
وسام عضو مميز
وسام عضو مميز
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 23-06-2011
رقم العضوية : 64
المشاركات : 265
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 170
 offline 
2 مليون جزائري يستهلكون الفياغرا

thumbnail.php?file=1_viagra_ph_bilal_bensalem_490237447


البروفيسور نيبوش: ''ارتفاع مدى الحياة وتزايد الأمراض المزمنة وراء تزايد استهلاك المقويات الجنسية''

عرفت نسبة الإقبال على استهلاك المقويات الجنسية، في أوساط الجزائريين، خلال السنوات الأخيرة تزايدا كبيرا، حيث انتقلت من 1,2مليون علبة في 2007 إلى 2,1 مليون علبة خلال 2010 والرقم مايزال مرشحا للارتفاع. يحدث هذا في الوقت الذي يعرف سوق الأدوية انقطاعات متكررة في الأدوية الأساسية، على رأسها تلك المستعملة في علاج داء السرطان، وحبوب منع الحمل.وفي هذا الشأن، أحصت لجنة الخبراء التي قامت وزارة الصحة بتنصيبها شهر ديسمبر الماضي، زيادة في كبيرة في استهلاك الحبة الزرقاء، بنسبة تبلغ حوالي 90 من المائة في ظرف 4 سنوات فقط.وأشارت ذات المصادر لـ''النهار''، أن المنشطات الجنسية، تشهد رواجا متزايدا بين الجزائريين، موضحة أن استخدامه لم يعد مقتصرا على الكهول، بل أصبح يتجاوزهم إلى من هم أقل سنا، والذين يعانون من ضعف جنسي، إذ يعمدون إلى اقتنائها مباشرة على مستوى الصيدليات، دون استشارة قبلية للطبيب.في السياق ذاته، قررت لجنة الخبراء التي اعتمدتها وزارة الصحة، توقيف منح رخص التسويق لأقراص الخصوبة الظرفية 25 مليغراما، بالنظر إلى إغراق السوق الجزائرية، بكميات كبيرة منها وإنتاجها من قبل أكثر من مخبر صيدلاني.كما علمت ''النهار'' من مصادر رسمية من مديرية الصيدلة بوزارة الصحة، أنه تقرر توقيف منح رخص التسويق للمتعاملين الذي يوفرون عقار ''الفياغرا'' على شكل 25 مليغراما، بعد أن تبين أن السوق تتوفر على كميات كبيرة منها، حيث اتخذت لجنة الخبراء المكونة من أساتذة متخصصين في طب القلب، قرارا بتوقيف عملية تسويقها، على خلفية توفرها على شكل 50 مليغراما و100 مليغرام.والأسوأ في المسألة كلها، هو قيام عدد كبير من الأشخاص باستهلاكها، دون استشارة مسبقة للطبيب، وهو الأمر الذي يزيد من نسبة الخطر والتعرض إلى ذبحات قلبية، بسبب الاستهلاك المفرط لها وعدم احترام الجرعات، فضلا عن إمكانية وفاة الشخص المستهلك لها في حال جهل معاناته من مرض شرياني قلبي، كما يفسر تزايد الحالات المستعجلة على مصالح استعجالات القلب بسبب الذبحات الصدرية، التي يكتشفها الأطباء بعد إخضاع المريض إلى تحاليل دموية.

أكّدت أن عددهم فاق عدد تجار محلات المواد الغذائية

عمادة الصيادلة: ''الباعة الصيدلانيون وراء انتشار بيع المقويات الجنسية بدون وصفات''

من جهته، أكد لطفي بن باحمد، رئيس عمادة الصيادلة الجزائريين، أن الباعة الذين يعملون في الصيدليات، وراء انتشار بيع المقويات الجنسية بشكل عشوائي، إذ يعمدون لتوفيرها للمرضى دون وصفات، وبالقرص الواحد.وقال عميد الصيادلة في اتصال مع ''النهار''، أنه في ظل غياب وجود شكاوى من قبل المواطنين، كون الموضوع يعد من الطابوهات، وغياب فرق تفتيش توفدها الوزارة إلى الصيدليات، لايمكن معاقبة الصيادلة المخالفين للقوانين المعمول بها.وذكر بن باحمد، أن هذا النوع من التجاوزات يسجل في الصيدليات التي لا يكون أصحابها متخصصين في الصيدلة، وقاموا بكراء الشهادة لفتحها، إذ تعمل وفقا لمنطق تجاري بحت، كما أن العاملين فيها ليسوا صيادلة بل تجار في الأدوية، مشيرا إلى أنه في الوقت الحالي، توجد صيدلة لألف نسمة، في الوقت الذي من المفروض أن تفتح لكل 5 آلاف نسمة.وأضاف محدثنا، أنه بسبب الزيادة العشوائية في ظاهرة كراء الشهادات، تحوّلت مهنة الصيدلة إلى تجارة قائمة على مبدإ تحقيق الربح الوفير، وهذا ما ترتب عنه بيع الأدوية بدون وصفات كما هو الحال بالنسبة للفياغرا.وأفاد ذات المصدر، أن كل صيدلية يثبت في حقها قيامها ببيع بدون وصفات، ستكون عرضة للغلق المؤقت لمدة 15 يوما، وإنذار للصيدلي الذي من المفروض أن يكون على علم بالتدخلات الطبية الناجمة عن استهلاك أقراص الخصوبة الظرفية، ولكن بحكم جهل الباعة لذلك، يتعرض المريض إلى ما لايحمد عقباه، والتي قد تصل إلى درجة فقدانه للحياة.

البروفيسور جمال الدين نيبوش، رئيس مصلحة أمراض القلب بمستشفى بارني الجامعي

'' الإستهلاك العشوائي للفياغرا يؤدي إلى الإصابة بنزيف المخ والذبحات القلبية الفجائية''

وفي هذا الشأن، كشف الأستاذ جمال الدين نيبوش، رئيس مصلحة طب القلب بالمستشفى الجامعي نفيسة حمود، من خلال الحوار القصير الذي أجرته معه ''النهار''، أن تزايد استخدام أقراص الخصوبة الظرفية، راجع إلى ارتفاع أمل الحياة، فضلا عن تزايد تعقيدات الإصابة بداء السكري، من بين الأسباب التي تقف وراء اللجوء إلى استخدام هذه العقاقير.سجل استهلاك المقويات الجنسية تزايدا كبيرا في الآونة الأخيرة، هل يجب أن يخضع لوصفة طبية من قبل الطبيب، أو أن استخدامها حر؟

'السلدانافيل'' أو ''السياليس'' المروّج على شكل أقراص ''فياغرا''، هو دواء موّجه لعلاج مشاكل الانتصاب لدى الرجال، وأود أن أوضح أن استخدام مثل هذه الأدوية، لابد أن يكون بناء على وصفة طبيّة مقدمة من قبل الطبيب المعالج، بالنظر إلى الخطر الناتج عن الاستخدام العشوائي لها، والأعراض الجانبية الناتجة عنه، التي تفرض التزام الحيطة والحذر، كما أن الصيدلي ليس لديه الحق في بيع هذا النوع من العقاقير دون تقديم المريض لوصفة، حتى ولو كان ظاهريا يتميز بصحة جيدة. ماهي مخاطر استخدام هذا النوع من الأدوية؟

قبل القيام بتعاطي هذا النوع من العقاقير، يتعيّن على الشخص القيام بفحوصات طبية لدى متخصصين في أمراض القلب، خاصة للذين تمثل النشاطات الجنسية خطرا على صحتهم.

بالمقابل يكون مستهلكو حبوب الخصوبة الظرفية، عرضة لهبوط شديد في الضغط الدموي، فضلا عن التعرض إلى ذبحات صدرية، نزيف دماغي، أو ارتفاع حاد في نسبة الضغط في حال ما تم استخدامها دون استشارة الطبيب، وأؤكد أن الأشخاص الذين يعانون مشاكل في العين بسبب الاعتلال العصبي، ومن يتعاطون أدوية تحتوي على مشتقات النيترات، المخصصة لعلاج القلب ممنوعون من استهلاكها كونها تؤدي إلى الوفاة الفجائية للمريض.

كما هو الحال بالنسبة للمواد الصيدلانية المدرة لأرباح ضخمة، غزت الأسواق الجزائرية، أقراص فياغرا مغشوشة، هل استخدامها خطر على الصحة؟

منذ صدور ترخيص إنتاج السلدانافيل في جوان 2011 ظهرت العديد من المنتجات الجنيسة لها، صاحبها انتشار في الأدوية المقلدة، التي تعد خطيرة جدا على الصحة، والتي تباع بأسعار بخسة جدا، والجدير بالذكر، أن كل تقليد للأدوية، يعد خطرا حقيقيا على الصحة العمومية، وأقول إن الجزائر تتوفر على نظام مراقبة مكثف للأدوية، لتفادي دخول منتجات مغشوشة، والحفاظ على صحة المريض.

تمثل شريحة الشباب 70 من المائة من التركيبة البشرية في الجزائر، فإلى ماذا يرجع تزايد استهلاك المقويات الجنسية؟

أريد أن أوضح لكم، أن الشباب ليسوا ممنوعين من استخدام هذا النوع من الأدوية، كونها موجهة لتحسين قدراتهم الجنسية، والمشكل الذي يطرح بشدة، هي إمكانية تعاطي جرعات مفرطة من قبلهم تؤدي إلى الإصابة بتعقيدات صحية خطيرة. بالإضافة إلى ذلك، عرف مدى الحياة ارتفاعا ملحوظا في الجزائر، صاحبه ارتفاع في عدد الإصابات بالأمراض المزمنة، التي تتسبب في زيادة نسبة الضعف الجنسي، كما هو الحال بالنسبة لتعقيدات داء السكري الذي يعد من بين الأسباب المؤدية إلى استهلاك المقويات الجنسية.

النهار الجديد

10-03-2012 02:04 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
نذير 1255
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 18-10-2011
رقم العضوية : 166
المشاركات : 253
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 227
 offline 
look/images/icons/i1.gif 2 مليون جزائري يستهلكون الفياغرا
ماتت الهمم laugh laugh laugh

10-03-2012 02:13 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
زيدون احمد
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 28-06-2011
رقم العضوية : 71
المشاركات : 177
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 8-8-1980
قوة السمعة : 233
 offline 
look/images/icons/i1.gif 2 مليون جزائري يستهلكون الفياغرا
هذا نتيجة الإختلاط في الجامعات والمدارس وكذلك إلى تميع الشباب وابتعاهم عن الدين




الكلمات الدلالية
مليون ، جزائري ، يستهلكون ، الفياغرا ،


 







الساعة الآن 06:09 مساء