أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات بن ناصر، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





الجزائر: محاولات تشكيل تحالف للإسلاميين تصطدم بعقبة الزعامة

الجزائر: محاولات تشكيل تحالف للإسلاميين تصطدم بعقبة الزعامة كمال زايت الجزائر ـ amp;#39;القدس العربيamp;#39;: تسعى شخصي ..



13-01-2012 09:22 مساء
عيسي عبد القادر
rating
الأوسمة:4
وسام العطاء
وسام العطاء
وسام القلم المميز
وسام القلم المميز
وسام المشرف المميز
وسام المشرف المميز
وسام الإشراف
وسام الإشراف
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 31-10-2011
رقم العضوية : 176
المشاركات : 2102
الجنس : ذكر
الدعوات : 4
قوة السمعة : 7859
الدولة : الجزائر
 offline 
الجزائر: محاولات تشكيل تحالف للإسلاميين تصطدم بعقبة الزعامة
كمال زايت

الجزائر ـ 'القدس العربي': تسعى شخصيات وأحزاب محسوبة على التيار الإسلامي في الجزائر تشكيل تحالف للإسلاميين لدخول الانتخابات البرلمانية القادمة، والتي من المقرر أن تنظم في الربيع القادم، بقوائم مشتركة، وهي محاولات ليست بالجديدة، لكنها تصطدم مرة أخرى بجدار عقدة الزعامة، الذي كان دائما يفرق بين الإسلاميين.
الدعوة الأولى وجهها فاتح ربيعي الأمين العام لحركة النهضة (معارضة) إذ عقد هذا الأخير عدة لقاءات مع مسؤولي حركة مجتمع السلم، التي انسحبت مؤخرا من التحالف الرئاسي، الاجتماعات تكررت في مقر هذه الأخيرة، بين ربيعي وبين أبو جرة سلطاني رئيس 'إخوان' الجزائر، حتى وإن كان هذا الأخير بدأ يتحلل من هذه 'التهمة'، ولكن دون التوصل إلى نتيجة تذكر.
ورغم ذلك فإن تصريحات ربيعي حول مشروع التحالف الإسلامي بدأت تتزايد، ومعها بدأ في وضع شروطه للقبول بالتحالف مع حزب سلطاني، وفي مقدمتها ضرورة سحب هذا الأخير لوزرائه من الحكومة، وهو الأمر الذي لم يرض قيادة حركة مجتمع السلم، التي استشاطت غضبا من شروط ربيعي، لاقتناعها بأن هذا الأخير يريد أن ينقذ نفسه وحزبه قبل الانتخابات، خاصة وأن أحزاب جديدة تستعتد لدخول الساحة السياسية، ويعتبر أخطرها هو جبهة العدالة والتنمية التي أسسها عبد الله جاب الله، الذي سبق له أن أسس النهضة وبعدها حركة الإصلاح، وخرج منهما في كل مرة بانقلاب داخلي.
من جهة أخرى فإن جاب الله نفسه مشكلة، فهو يرى في نفسه الزعيم الأكبر، الذي يصعب عليه أن يضع نفسه تحت سلطة 'زعيم' سياسي آخر، بل إن كل الذين انقلبوا ضده من قيادات النهضة أو الإصلاح برروا ذلك بـ'عقدة' الزعيم الذي يبدأ ويينتهي عنده كل شيء، التي لم يتخلص منها، رغم التجارب السابقة التي خاضها.
وحتى وزير الداخلية دحو ولد قابلية عندما سئل قبل أيام عن إمكانية تشكيل الإسلاميين لتحالف، قال بأن ما يفرق هذه الأحزاب أكثر مما يجمعها، موضحا أن الخلافات الموجودة بين قيادات التيار الإسلامي ليس لها علاقة باختلاف في الإيديولوجية، وإنما بالطموحات الشخصية لكل واحد منهم.
ولما طرحنا السؤال على عبد الرحمن سعيدي رئيس المجلس الشوري لحركة مجتمع السلم أجاب قائلا: 'نحن من حيث المبدأ ليست لدينا مشكلة في التحالف مع من نتقاسم معهم الحد الأدنى من النقاط المشتركة، لكن التحالف الحقيقي لا يجب أن يكون بمنطق انتخابي بحت، ولا يجب أن يصب في مصلحة طرف على حساب طرف آخر'.
من جهته قال محمد حديبي النائب عن حركة النهضة في اتصال مع 'القدس العربي' أنه ليس من السهل الذهاب إلى تحالف بين الإسلاميين، وأنه لهذا السبب وضعت حركته مجموعة من الشروط لا بد من توفرها، وأهمها توفر الإرادة السياسية الصادقة لدى أطراف هذا التحالف، وأن يبدي كل طرف استعداده لتقديم تنازلات، وكذا الابتعاد عن التجاذبات السياسية والإعلامية.
وأشار إلى أن هذا التحالف لا يجب أن يكون موجها ضد أي حزب، وأنه حتى لو فاز الإسلاميون بالأغلبية في الانتخابات القادمة لا يجب أن يفكروا بأن يحكموا لوحدهم، لأنه لا بد من التعايش وبناء شراكة مع الآخر، والابتعاد عن منطق الإقصاء الذي كان السبب في انحرافات خطيرة في الماضي.
من جهته حاول أبو جرة سلطاني أن يبقى 'ديبلوماسيا' فقال قبل أيام في مؤتمر صحافي أن حركته مستعدة لسماع كل الاقتراحات من كل الأطراف وأن التحالفات يمكن أن تكون قبل وأثناء وبعد الانتخابات، دون الإجابة بصراحة على العرض الذي تقدمت به حركة النهضة.
وقبل أيام فقط تقدمت قيادات وشخصيات محسوبة على التيار الإسلامي بكل ألوانه مبادرة تهدف إلى توحيد الأحزاب الإسلامية في إطار تحالف انتخابي، والدخول بقوائم مشتركة في الانتخابات البرلمانية القادمة.
ووقع على هذه المبادرة 168 شخصية من التيار الإسلامي، واقترح أصحابها وضع الخلافات جانبا وتقديم المصلحة العليا على المصالح الحزبية والشخصية الضيقة جانبا، من أجل ضمان الفوز بأغلبية في الانتخابات القادمة.
ورغم تعدد المبادرات والدعوات، إلا أن الإسلاميين في الجزائر كانوا دائما مشتيين ومختلفين ومتصارعين في بعض الأحيان، ويوجد حاليا ثلاثة أحزاب إسلامية، ويرتقب أن ترخص الداخلية لثلاثة أحزاب جديدة محسوبة على هذا التيار.
013 01 2012 القدس العربي
توقيع :عيسي عبد القادر
gazali

13-01-2012 11:57 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
عبد الحق52
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 07-12-2011
رقم العضوية : 206
المشاركات : 172
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 106
 offline 
look/images/icons/i1.gif الجزائر: محاولات تشكيل تحالف للإسلاميين تصطدم بعقبة الزعامة
شكرا لك




الكلمات الدلالية
الجزائر: ، محاولات ، تشكيل ، تحالف ، للإسلاميين ، تصطدم ، بعقبة ، الزعامة ،


 







الساعة الآن 08:51 مساء